مستقبل الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية

مستقبل الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية

مستقبل الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية

مستقبل الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية

 

لم يعد الانتظام في الجامعات أو المعاهد هو الوسيلة الوحيدة التي يمكن عن طريقها الحصول على التعليم، لأن ذلك يعتبر مفهومًا ضيقًا بالنسبة لطرق التعليم الحديثة، فقد أصبح الأمر الآن أكثر انفتاحًا، والسبب في ذلك هو تطور وسائل الاتصال، حيث يمكن التواصل عن طريق نقل الصوت والصورة مع شخص يبعد عنا بآلاف الكيلومترات، وذلك الأمر كان له فائدة في كثير من الجوانب على المستوى المجتمعي، وفي طليعتها الجانب التعليمي، حيث يمكن استقبال الدروس والمحاضرات بالنسبة للأفراد في منازلهم، أو أينما كانوا، عن طريق الشبكة العنكبوتية، وما تحتوي عليه من تطبيقات تساعد في ذلك، وسوف نتعرف في هذا المقال على مستقبل الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية.

 

ما تعريف الدراسة عن بعد؟

يمكن أن نعرف الدراسة عن بعد بأنها: "إحدى الوسائل الحديثة في التعليم، والتي نشأت نتيجة التطور في تكنولوجيا الاتصالات والحواسب الآلية، ومن ثم يوجد الدارس في مكان يختلف عن مقر الدراسة الجامعية".

وعرف البعض الآخر الدراسة عن بعد بأنها: "نقل البرنامج الدراسي من مكانه داخل الحرم التعليمي أيًّا كان نوعه إلى عديد من الأماكن في مناطق جغرافية أخرى، سواء داخل الدولة أو خارجها".

 

خدمة القبولات الجامعية

 

ما أهداف الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية؟

يوجد عديد من الأهداف التي دعت إلى إنشاء وتطوير الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية، وفي مقدمتها ما يلي:

·       توفير الوسيلة التعليمية التي تجنب المواطنين عناء التنقل من مناطق بعيدة، مع الالتزام بأوقات معينة، وهو ما كان يحول بين إقبال بعض الفئات على التعليم.

·       اتباع المعايير الدولية في الحصول على البيانات والمعلومات أيًّا كان نوعها؛ من خلال محاكاة النظم الأجنبية المتطورة في هذا الشأن.

·       في كثير من الأحيان كان يوجد عجز في الأساتذة الجامعيين في بعض الجامعات، والدراسة عن بعد في الجامعات السعودية تعالج تلك المشكلة.

·       مواكبة المتغيرات العالمية التي جعلت من وسائل التعليم أكثر مرونة، ومن ثم إمكانية الدراسة في أي جامعة دون قيود مكانية أو زمنية.

·       يعتبر التعليم، وكذلك الدورات التدريبية، حقًّا مكفولًا للجميع وفقًا للقانون السعودي، وفكرة الدراسة عن بعد تؤصل ذلك المبدأ.

·       خفض النفقات التي تقع على كاهل الطلاب، والتي كانت تقف حائلًا أمام دراسة الأفراد، ومن ثم المساهمة في رفع المستوى العلمي والثقافي والاجتماعي لجميع المواطنين.

·       توفير المصادر التعليمية الإلكترونية المتعددة؛ عن طريق دعم الجامعات التي تستخدم تلك الطريقة بالتقنيات والتكنولوجيات الفعالة في تلك النوعية من التعليم؛ لمواكبة التطورات العالمية.

 

ما التطور التاريخي للدراسة عن بعد على المستوى العالمي؟

·       ظهر ذلك النظام في الدول الأوروبية في نهاية فترة السبعينيات من القرن المنصرم، غير أنه كان يتمثل في بعض الوسائل البسيطة، حيث كان يتم إرسال بعض الكتب الدراسية أو الشرائط الصوتية أو الفيديوهات المصورة إلى الطلاب عن طريق البريد العادي، وبالتالي يقوم الدارس بإرسال المتطلبات الدراسية، والمراسلة من خلال الطريقة نفسها، وكان يستلزم ذلك الأمر أهمية الحضور في النهاية؛ من أجل أداء الاختبارات في نهاية مدة الدراسية.

·       في نهاية بداية فترة التسعينيات من القرن الماضي أصبحت الدراسة عن بعد أكثر حداثة، وتم استخدام المحطات التليفزيونية؛ من أجل إلقاء المحاضرات والدروس، ومن أشهر تلك الجهات التي كانت تقوم بذلك الجامعات البريطانية، والتي كانت تنقل محاضراتها عبر الوسائل المسموعة والمرئية.

·       في بداية الألفية الثانية حتى وقتنا المعاصر أصبح الإنترنت هو الوسيلة الأساسية بالنسبة للتعليم عن بعد، نظرًا لتطور أنظمة الحواسب والبرمجيات التي سهلت ذلك.

 

ما أكثر الفئات التي ساهمت الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية في مساعدتها؟

ذلك النمط من التعليم على درجة كبيرة من الأهمية لكثير من الفئات داخل المجتمع، والتي كان يصعب عليها الحصول على الاحتياجات الدراسية، ومن بين تلك الفئات:

·       المعاقون بدنيًّا ممَّن ليست لديهم القدرة على التوجه إلى الحرم الجامعي والانتظام في المحاضرات والدروس بشكل يومي، وكانت تلك الفئة تحرم من استكمال التعليم أو الحصول عليه من الأساس، وساعد التعليم عن بعد في الجامعات السعودية على الحصول على الشهادات العليا، واستكمال الدراسة.

·       يوجد عديد من الأفراد الذين لا يتوافر لديهم الوقت، مثل رجال الأعمال، الذين يعملون لساعات متواصلة من اليوم، والبعض منهم يرأس شركة أو أكثر في الوقت نفسه، ويودون استكمال الدراسة، ومن ثم يتيح لهم نظام التعليم عن بعد في الجامعات السعودية الحصول على مآربهم وفقًا للكلية التي يرغبون الالتحاق بها.

·       هناك كثير من الأسر المحافظة داخل المملكة العربية السعودية، والتي تحكمها العادات والتقاليد، ومنها ما يتعلق بتعليم النساء، وتوفر طريقة التعليم عن بعد وسيلة سهلة، ولا تتطلب الانتظام الدراسي داخل أروقة الجامعة، ومن ثم التعليم والحصول على الشهادة الجامعية دون أدنى مشكلة أو قلق أسري على الطالبات.

 

إعداد الأبحاث العلمية ونشرها

 

ما طريقة إعداد برامج الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية؟

تقوم الجامعات السعودية بإسناد تلك المهمة إلى منظومة مكونة من مجموعة من الأساتذة الجامعيين والخبراء، سواء من داخل المملكة أو خارجها، حيث يقومون بإعداد المادة العلمية، كل في مجال تخصصه، وبعد ذلك تقوم الجهات التكنولوجية المسؤولة عن إدارة محتوى المواقع الإلكترونية بنشر جميع ما يتم إنجازه من مناهج دراسية على المواقع المصممة خصيصًا لأداء تلك المهمة.

 

ما معوقات الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية؟

يوجد عديد من المعوقات التي تواجه تلك الطريقة، وسوف نوضحها كما يلي:

·       النظرة المجتمعية لذلك الأسلوب من التعليم، وخاصةً بالنسبة للأسر التي يتمثل مفهومها عن التعليم في حضور المحاضرات الجامعية، والاستماع إلى ما يقوله الأساتذة الجامعيون، ومن ثم المذاكرة وخوض الاختبارات في نهاية العام للحصول على التقدير، ولا يدركون أبعاد تلك الطريقة الحديثة التي تتمثل في الدراسة عن بعد، وإمكانية الحصول على القدر نفسه من المعلومات واكتساب المهارات نفسها التي يحصل عليها الطالب النظامي.

·       قد يرى من يتلقى الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية أن تلك الطريقة لن تؤدي إلى الحصول على الوظيفة في المستقبل، وبالتالي يعزف عنها.

·       هناك نوعيات معينة من الدراسات التي تتم عن بعد تتميز بارتفاع أثمانها عن غيرها، نظرًا لتطلبها مواد ومحاضرات مكثفة، مثل تعلم بعض اللغات العالمية، ويُعد ذلك من بين المعوقات المطروحة على الساحة.

 

 

ما مستقبل الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية؟

على الرغم من وجود المعوقات، فإن مستقبل الدراسة عن بعد في الجامعات السعودية، سوف يصبح أكثر اتساعًا وشموليةً، نتيجة الاهتمام المتزايد من قبل المسؤولين عن ذلك، وإقبال كثير من الفئات، والدليل على ذلك شمول الخطط التنموية المستقبلية في السعودية على مجموعة من الأهداف المعلوماتية والتصورات التي تدعم ذلك المجال، وكذلك تحديد الأدوار المؤسساتية التي تقوم بتضمين ومراجعة المعلومات المتعلقة بالدراسة عن بعد بما يحقق التكامل والنجاح، والتوسع في تدشين نظم المعلومات التي تخدم المجتمع، والاهتمام بالتنمية البشرية، ومن ثم الارتقاء إلى المستويات العالمية، ومن أشهر الجامعات التي تتطبق الدراسة عن بعد داخل المملكة جامعة الملك فيصل، وجامعة الملك عبد العزيز، وجامعة جازان، وجامعة طيبة... إلخ.

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك