كيف أنظم وقتي للمذاكرة الجامعية؟

كيف أنظم وقتي للمذاكرة الجامعية؟

كيف أنظم وقتي للمذاكرة الجامعية؟

كيف أنظم وقتي للمذاكرة الجامعية؟

 

كيف أنظم وقتي للمذاكرة الجامعية؟ سؤال يساور الطلاب والطالبات في الدراسة الجامعية، وخاصةً في ظل وجود كثير من المواد في بعض الكليات أو التخصصات، ويجد الطالب نفسه حائرًا كيف يستطيع المذاكرة، ومن ثم الحصول على الدرجات والتقديرات المتميزة في نهاية العام، فالوضع يختلف كثيرًا عن المذاكرة في المراحل التعليمية الأساسية، ومن الممكن أن نقول إن المذاكرة الجامعية تعتمد على الدوافع الشخصية دون وجود رقيب، وسوف نتعرف في هذا المقال على إجابة وافية لسؤال كيف أنظم وقتي للمذاكرة الجامعية؟

 

كيف أنظم وقتي للمذاكرة الجامعية؟

في البداية يجب التنويه بأهمية الوقت في حياة الإنسان، فالحياة عبارة عن وقت يمر ولا يمكن استرجاعه، ومن هذا المنطلق يجب على الطالب أن يستغل كل دقيقة؛ من أجل أداء الدور المنوط به وهو الحصول على تقديرات دراسية متميزة، وهناك مجموعة من العوامل التي تساعد الطلاب في تنظيم وقت المذاكرة الجامعية، وسوف نوضحها فيما يلي:

 

خدمة المساعدة في الواجبات

 

السعي وراء الهدف والمُثابرة:

يُعد الدافع وراء تحقيق الهدف من الدراسة هو الذي يجعل الطالب يقوم بتنظيم وقت المذاكرة الجامعية، ومهما تبارى الطلاب في وضع جداول، فلن يكون ذلك ذا جدوى، إذا لم يكن هناك محفز قوي مثل أن يصبح الطالب طبيبًا ماهرًا أو مهندسًا قديرًا أو محاسبًا ناجحًا... إلخ، لذا وجب أن يضع الطالب أمامه المحفزات والمثل العليا.

الانتظام في حضور المحاضرات والسكاشن الجامعية:

  • بالنسبة للمحاضرات: كثير من الطلاب يهملون في حضور المحاضرات، وخاصة في الكليات النظرية، والتي لا يوجد فيها توقيع للحضور، وذلك الأمر من أكبر الأخطاء التي يقوم بها الطلاب، حيث إن المادة التي يتم إلقاؤها في المحاضرات هي الشارحة والموضحة لمضمون الكُتب، كما أنه في بعض الأوقات يقوم الأساتذة الجامعيون بشرح فقرات ومضامين لا توجد في الكتب، وتكون موضوع أسئلة في الامتحانات، لذا يجب أن يُراعي الطلاب ذلك، ومن ثم الوجود في قاعات المحاضرات لوقتها، حيث إن ذلك الأمر من أكبر العوامل المُساعدة في تنظيم المذاكرة الجامعية.
  • بالنسبة للسكاشن: تُعد السكاشن على درجة كبيرة من الأهمية، فمهما كانت مدة المحاضرة فلن يستطيع الأستاذ الجامعي أن يشرح للطلاب كل ما تتضمنه الكتب، لذا وضعت السكاشن من أجل تحقيق هدفين: الهدف الأول هو الإجابة عن الأسئلة التي تدور في مُخيلة الطلاب حول المادة العلمية الموجودة في الكتب؛ نظرًا لعدم قدرة الأساتذة الجامعيين على الإجابة عن الأسئلة في المحاضرات لضيق الوقت، والهدف الثاني هو تأهيل المحاضرين الجدد؛ من أجل التعود على التدريس الجامعي لمجموعات صغيرة من الطلاب، ومن ثم الانتقال لمرحلة أكبر وهي المحاضرة في القاعات الكبيرة لعدد أكبر من الطلاب.
  • ومما سبق يتضح أهمية حضور المحاضرات والسكاشن في اختصار وتنظيم الوقت للمذاكرة الجامعية.

وضع جدول قابل للتنفيذ العملي:

من الأمور المهمة في تنظيم وقت المذاكرة الجامعية أن يضع الطالب جدولًا قابلًا للتنفيذ العملي، وكلمة قابل للتنفيذ هنا تعني عدم الضغط المبالغ فيه في الجدول المُزمع تنفيذه، فعلى سبيل المثال في حالة وجود 5 مواد دراسية في الترم الأول، وكل مادة من تلك المواد لها محاضرة واحدة خلال الأسبوع مع السكاشن الخاصة بها، فمن الممكن أن يقوم الطالب بوضع مادة واحدة للمذاكرة خلال أيام الأسبوع، ويوم للمراجعة، ويوم للإجازة الأسبوعية من كل أنماط المذاكرة، وبتلك الطريقة يستطيع أن يستذكر الطالب كل ما يتلقاه من محاضرات طوال الأسبوع، مع الاهتمام بوضع المادة التي يدرسها الطالب في الجامعة في مذاكرة الجدول خلال نفس اليوم؛ حتى لا ينسى ما تحصل عليه.

الحرص على الوجود في الأماكن الهادئة:

وذلك من الأمور المهمة التي تختصر وقت المذاكرة الجامعية، حيث إن الهدوء يؤدي إلى التركيز، ومن ثم القدرة على استيعاب أكبر كم من المعلومات في وقت زمني يسير، وقد يكون هناك بعض الطلاب الذين لا يستطيعون تحقيق ذلك؛ نظرًا لعدد أفراد الأسرة الكبير، غير أن ذلك ليس بحجة، فمن الممكن أن يذاكر الطلاب بعد أداء صلاة الفجر، وفي ذلك الوقت يكون الجسم في كامل النشاط.

عمل ملخصات للمواد الجامعية:

حيث إن الملخصات من الأمور التي تسهم في تنظيم وقت المذاكرة الجامعية، وخاصة عند المراجعة النهائية، بدلًا من أن يجد الطالب نفسه أمام سيل من المعلومات الدراسية التي يستطيع أن يراجعها دفعة واحدة في ليلة الامتحان، لذا تصبح المُلخصات مُجدية في ذلك الوقت، ولكن ينبغي الإشارة إلى أن الملخصات تأتي كمرحلة لاحقة لمذاكرة المحاضرات طوال العام، وكذلك الكتب، وهي عبارة عن تذكير واسترجاع للبنود الأساسية، ولا يمكن الاعتماد عليها بصورة نهائية، وخصوصًا بالنسبة للطلاب الذين يرغبون في الحصول على تقديرات جامعية متميزة، لذا وجب عليهم الإلمام الشامل بالمواد الدراسية.

بعض الوجبات الغذائية التي تساعد في المذاكرة:

من أبرز المأكولات التي تنشط الذاكرة وتجعل الطالب قادرًا على المذاكرة بشكل فعَّال البروتينات، وفي طليعتها الأسماك بجميع أنواعها، وكذلك عسل النحل، والتمر، والخضراوات، والفواكه.

بعض الممارسات المهمة التي تساعد على المذاكرة الجامعية:

تُعد ممارسة الرياضة من الأمور المهمة التي تجعل الطالب قوي بدنيًّا وذهنيًّا، ومقولة (العقل السليم في الجسم السليم) يعلمها الجميع، كما أن لممارسة الرياضة دورًا في تغيير النمط التقليدي للطالب، فهو يتوجه إلى النادي لأداء الرياضة التي يحبها، ومن الممكن أن يتسامر مع الأصدقاء، ويتبادلون الآراء والأفكار.

 

إعداد الأبحاث العلمية ونشرها

 

 

ما الأمور السلبية التي تؤثر على تنظيم الوقت للمذاكرة للجامعية؟

  • المشكلات والمشاحنات مع الأهل أو الأصدقاء: وهي من العوامل التي قد تؤثر على مذاكرة الطالب، لذا يجب أن يكون بمنأى عن ذك ويأخذ الأمور ببساطة، فكل مشكلة ولها حل، وما لا يحل اليوم سينتهي بفضل الله لاحقًا، وطبع الحياة هو الاستمرارية دون توقف.
  • رفقاء السوء: وذلك الأمر على جانب كبير من الأهمية، حيث إن الطلاب الجامعيين ليسوا سواء، فهناك المتميزون والذين يقدرون ما عليهم من واجبات، وينهمكون في الدراسة والاستزادة من المعارف بدافع الوصول للأهداف التي يصبون إليها، وعلى النقيض من ذلك نجد البعض من المُهملين الذين لا يأبهون بأي شيء، وينبغي على الطالب المُجد أن يبتعد عن تلك النوعية؛ حتى لا تتأثر مذاكرته الجامعية.
  • مُلهيات الحياة المتنوعة: وفي مقدمتها المتابعة المُفرطة من جانب بعض الطلاب والطالبات لتطبيقات التواصل الاجتماعي، وشبكة الإنترنت على الوجه العام، وكذلك القنوات الفضائية بشتَّى أنواعها، لذا وجب على الطالب أن يكون فطنًا لذلك، وأن لا ينجرف وراء تلك الأمور التي من شأنها أن تأكل الوقت، وفي النهاية يجد نفسه على مقربة من الامتحانات دون أن تكون لديه الركيزة المعلوماتية التي تؤهله لخوض الامتحانات بأريحية؛ فهو لم يذاكر ولم يحضر أي محاضرات، فأنى تتأتى له التقديرات والنجاحات في العام الدراسي، ونحن لسنا بدُعاة لتقييد الحريات، ولكن ينبغي أن يأخذ كل شيء وقته دون إفراط، ومن الممكن أن يضع الطالب لنفسه ساعة في اليوم لمتابعة ما يرغب فيه، وفي الوقت ذاته لا يؤثر ذلك على تنظيم وقت للمذاكرة الجامعية.

 

وفي الخاتمة، ندعو الله لجميع طلابنا بالتوفيق، ونرجو أن نكون قد وُفِّقنا في إجابة سؤال كيف أنظم وقتي للمذاكرة الجامعية؟

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك