مجلات علمية مُحكمة في اللغة العربية

مجلات علمية مُحكمة في اللغة العربية

مجلات علمية مُحكمة في اللغة العربية

مجلات علمية محكمة في اللغة العربية من بين أنماط المجلات التي تُساعد الباحثين في اشتقاق المادة العلمية للرسائل في تخصُّص اللغة العربية، وذلك الأمر لم يكُن مُتوفِّرًا في الماضي، وكان يتحتَّم على الطلاب أن يطَّلعوا على مُؤلَّفات ومصادر مُتنوِّعة؛ من أجل الحصول على معلومات في جُزءٍ أو جانبٍ مُعيَّنٍ، ولا شك أن وجود وعاء كامل للأبحاث في اللغة العربية يُفيد في تكوين دراسة بحثية متميزة، مع توفير عُنصر الوقت الذي كان يقضيه الباحثون في سبيل الحصول على المادة العلمية، وسوف نُوضِّح في هذا المقال مجموعة كبيرة من المجلات العلمية المحكمة في اللغة العربية، كي يستعين بها الباحثون أو الراغبون في النشر، أو الاطِّلاع على معلومات مهمة عن اللغة العربية وآدابها.

 

ما أبرز المجلات العلمية المُحكمة في اللغة العربية؟

مجلة MECSJ 

وهي مجلة علمية دولية محكمة صدرت في عام 2016 ، تختص المجلة بنشر الأبحاث العلمية والتربوية ، وهي من اهم المجلات لنشر الأبحاث العلمية في اللغة العربية. ذات اعتمادية ISI وقد حازت المجلة على عديد من التقديرات العلمية الدولية مثل ISIS -INDEX COPERNICUS INTERNATIONA

 

 المجلة  الإلكترونية الشاملة متعددة التخصصات EIMJ

مجلة علميّة دوليّة مُحكّمة تم إنشائها بعام 2017 و تُصدر نسخ الكترونية بصورة فصليّة ، وهي حاصلة على اعتمادية ISI ، وتهدف في دعم الرصيد البحثي والثقافي للأمة العربية.

 

نشر الابحاث بالمجلات المعتمدة

 

 

 

 

مجلة سياقات اللغة والدراسات البينية:

وتُعَدُّ تلك المجلة من أبرز المجلات العلمية المحكمة في اللغة العربية، ويتولَّى مسؤوليتها الدكتور/ أحمد صبرة الذي يعمل في جامعة أم القرى أستاذًا للنقد والبلاغة، وهيئة التحرير الخاصَّة بها من كبار الخُبراء في اللغة العربية، ومن أبرزهم الدكتور/ محمد عسران مدرس الأدب والنقد العربي في جامعة دمنهور بمصر، كما أنه عمل مستشارًا ثقافيًّا في جمهورية جورجيا لفترة زمنية، والدكتور/ مصطفي بيومي الذي يعمل عضوًا في مجلس الثقافة الأعلى، والدكتور/ حيدر غضبان الجبور المدرس المُساعد للسانيات في جامعة بابل، والدكتور/ معجب العدواني الذي يعمل أستاذًا لتخصُّص النقد في جامعة الملك سعود، والدكتور/ محمد مصطفى أبو شوارب الذي يعمل رئيسًا لقسم اللغة العربية في كلية التربية بجامعة الإسكندرية، والدكتور/ نعمان أبو قرة الذي يعمل أستاذًا للسانيات في جامعة أم القرى، والدكتور/ عيد بلبع الذي يعمل أستاذًا للبلاغة والنقد، كما أنه شغل منصب عمادة جامعة المنوفية في فترة سابقة.

 

ورؤية مجلة سياقات في اللغة والدراسات البينية تتمثَّل في التَّحرير اللغوي، والتَّعرُّف على عديد من مصادر المعرفة، ويعمل المسؤولون عن المجلة على تطويرها باستمرار؛ لتُصبح مركزًا مهمًّا للدراسات البينية مثل السرديات التاريخية، وعلم النفس اللغوي، وغيرهما من العلوم التي تُساعد في التَّعمُّق لدراسة اللغة العربية.

مجلة علوم اللغة العربية وآدابها:

هيئة التحرير الخاصَّة بالمجلة: الأستاذة/ مباركة خلف، والأستاذ/ محمد عطا الله، والدكتور/ العيد حنكة، والدكتور/ يوسف بديدة، والدكتورة/ دلال وشن، والدكتور/ سليم حمدان، والدكتور/ عبد الكريم شبرو.

ومن بين أبرز أعضاء اللجنة الاستشارية للمجلة كل من: الأستاذ/ طارق ثابت، والأستاذ/ عبد الحميد جريوي، والأستاذ/ لزهر كرشو، والأستاذ/ محمد الأمين شيخة، والأستاذ/ عبد الرحمن تركي، والأستاذ / عادل محلو، والأستاذ/ عبد الحميد هيمنة، والأستاذ/ عبد الرزاق بن السبع.

وتُعتبر مجلة علوم اللغة العربية وآدابها من بين أبرز المجلات العلمية المحكمة في اللغة العربية، ومن أهم شروط النشر على تلك المجلة أن لا يقل عدد صفات البحث عن عشر صفحات، ولا يزيد البحث على عشرين صفحة، وأن يكون هناك التزام تام بمنهجية الأبحاث العلمية، ودقَّة في توثيق المراجع، وبالنسبة لما يتم نشره من أبحاث إنجليزية ينبغي أن تكون اللغة دقيقة دون أي أخطاء في الترجمة، ويجب أن يقوم الباحث بإرفاق بيان يتضمن الاسم والدرجة العلمية ورقم التليفون والعنوان الخاص بالبريد الإلكتروني.

مجلة كيرالا:

وتتبع تلك المجلة جامعة كيرالا بالهند، وهي إحدى أهم المجلات العلمية المحكمة في اللغة العربية وتصدر بكل من اللغة العربية والإنجليزية، ومن بين التخصُّصات التي تقدمها اللغة العربية والآداب والإسلاميات، ومن أهم شروط النشر بها أن يكون البحوث المُراد تقديمها خالية من الأخطاء النحوية واللُّغوية والأسلوبية، وأن لا يكون قد سبق القيام بنشرها في مجلة علمية أخرى، وأن تكون مكتوبة على تطبيق مايكروسوفت وورد، وأن تكون مُتضمِّنة لمراجع بحثية مُتنوِّعة ومُوثَّقة وفقًا لأساليب التوثيق المُتعارف عليها، ويجب أن يقوم الباحث بإجراء ما يُمليه الخبراء المسؤولون عن المجلة من تعديلات، وكذلك ينبغي أن يتم تلخيص البحث في عشر صفحات مُتضمِّنًا المصادر، ويتم إرسال البحث عبر البريد الإلكتروني للمجلة؛ من أجل القيام بأعمال التحكيم، والذي يتم من خلال الاقتراع السري من خلال مُحكِّمين فقط، وبالنسبة لقرارات التحكيم لا يُوجد رجعة فيها، وعند القيام بالنشر يُصبح البحث ملكيةً خاصَّةً للمجلة العلمية، ولا يجوز النشر في مكان آخر.

المجلة الأردنية في اللغة العربية وآدابها:

تُعَدُّ المجلة الأردنية في اللغة العربية وآدابها من بين أبرز المجلات العلمية المحكمة في اللغة العربية، ومن أهم الشروط الخاصَّة بالنشر عليها خُلوُّ الأبحاث المُقدَّمة من أي انتحالات علمية، وأن يكون البحث المُقدَّم يخصُّ اللغة العربية والآداب المُتعلِّقة بها فقط، ومن المهم أن يكون البحث مُرتَّبًا وفقًا لأُسُس البحث العلمي المُتعارف عليها، ويتم قبول وتحكيم الأبحاث وفقًا لأسبقية التقديم، مع الاهتمام بالتوثيق في صورة أرقام مُسلسلة من بداية البحث لنهايته، ويجب أن يكتُب الباحث مُلخَّصين للبحث؛ أحدهما باللغة العربية، والآخر بالإنجليزية، وكل منهما في حدود مئة وخمسين كلمة، وينبغي على الباحثين عدم القيام بنشر الأبحاث مرَّةً أخرى بعد نشرها على المجلة.

 

مجلة عالم الفكر الكويتية:

مجلة عالم الفكر الكويتية أحد أهم المجلات العلمية المحكمة في اللغة العربية، وقامت بطرح أوَّل الأعداد في عام 1970م، ويقوم بإصدارها المجلس الوطني للثقافة والفنون بالكويت كل ثلاثة أشهر، وتهتم بجميع الأبحاث المُتعلِّقة بأدبيَّات اللغة العربية، بالإضافة إلى الثقافة والفنون.

مجلة اللغة والأدب:

وهي إحدى أشهر المجلات العلمية المحكمة في اللغة العربية في دولة الجزائر الشقيقة، وصدر أوَّل أعدادها في عام 2003م، وتشمل الأبحاث المنشورة بها ما يخصُّ اللغة العربية وآدابها في القدم وبالوقت الحالي.

مجلة المورد العراقية:

وتُعَدُّ مجلة المورد العراقية من بين المجلات التي ظهرت منذ فترة كبيرة، ولها صيت ذائع في الوطن العربي، ومن أبرز شروط النشر عليها اتِّباعُ طُرُق البحث العلمي السليمة، والخُلوُّ من جميع الأخطاء اللغوية والإملائية، واختصار البحث بين 15-20 صفحة.

 

أمثلة أخرى للمجلات العلمية المُحكمة في اللغة العربية:

مجلة المنهل، ومجلة الدوحة، ومجلة الفيصل، ومجلة العربي، ومُطارحات في اللغة والأدب.

 

وفي نهاية مقالنا حول مجلات علمية محكمة في اللغة العربية؛ ينبغي أن نُنبِّه الزُّوَّار إلى أهمية مُراسلة المجلات التي تتميَّز بالدِّقَّة في التحكيم؛ لما في ذلك من فائدة كبيرة للناشر؛ نظرًا لارتفاع عدد المُطَّلعين على تلك النوعية من المجلات.

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك