دورات تنمية بشرية

دورات تنمية بشرية

دورات تنمية بشرية

دورات تنمية بشرية من بين أنماط الدورات الهامة في الفترة الحالية، والدراسات العلمية أثبتت أن الاعتماد على العنصر البشري، وتأهيله بالصورة المناسبة هو الحل الأمثل في إنماء مختلف المنظومات، بالإضافة إلى الجانب الاجتماعي في ذلك، والذي يتمثل في كيفية التعامل مع الوسط البشري المحيط بما يحقق الكفاءة والتفاعل، وهو مسعى لجميع المجتمعات العصرية، والتي أيقنت بدور البشر، وأهمية دمج الجميع في جنبات المجتمع، بما يحقق المستهدفات العامة، على اعتبار أن الفرد وحدة بناء المجتمع.

 

ما مفهوم التنمية البشرية؟

مفهوم التنمية البشرية ينصبُّ على تعليم الإنسان المهارات والخبرات؛ سواء أكان يتعلق ذلك بمجال وظيفته، أو في أسلوب التعامل مع الآخرين، بالإضافة جانب هام وهو استفزاز الملكات الإبداعية والقدرات الكامنة بداخل كل فرد.

 

نشأة وتطور مفهوم التنمية البشرية:

  • بدأ الاهتمام بالتنمية البشرية مع نهاية الحرب العالمية الثانية، وما أحدثته من دمار شامل لكثير من البلدان، وعلى رأسها اليابان وألمانيا، ولا يوجد إحصاء دقيق في عدد ما خلفته تلك الحرب من قتلى، ويتراوح ذلك بين 60-80 مليون فرد، وهي بالفعل أكبر مجزرة شهدها التاريخ البشري، ومدينتا "هيروشيما" و"ناجازاكي" باليابان شاهدتان على تلك الأحداث الدموية.
  • ومن هنا جاءت الفكرة، والتي ظهرت في شكل مؤسسي يتمثل في "منظمة الأمم المتحدة" الراعي للأول للتنمية البشرية على مستوى العالم، والهدف هو إنقاذ البشرية من الصراعات والحروب، وتعزيز الصفات الإنسانية وبعيدًا عن العدوانية، ومن ثم عدم ظهور أنماط بشرية تشبه "هتلر" أو "موسليني"، ومن على شاكلتهما من الديكتاتوريين.

 

 

ما الفرق بين التنمية البشرية، وتنمية الموارد البشرية، وإدارة الموارد البشرية؟

هناك كثير من الخلط بين هذه المصطلحات، ويحدث ذلك بين الأفراد على اختلاف ثقافاتهم، وقد يكون أحد أسباب الخلط هو تقارب تلك المصطلحات من حيث الكلمات المستخدمة في تكويناتها، وسوف نوضح طبيعة كل مصطلح على حدة فيما يلي:

  • مصطلح التنمية البشرية كما سبق وأن عرفناه، وبشكل مختصر يعني تنمية الذات والقدرات والمهارات بوجه عام.
  • أما مصطلح تنمية الموارد البشرية فيعني التدريب في تخصص أو مجال معين مثل: الإدارة أو المحاسبة أو اللغة أو البرمجة... إلخ، ومن ثم إفادة المؤسسة أو الشركة التي يعمل بها الفرد، أو على سبيل توفير الخبرة؛ من أجل الالتحاق بدافع شخص من أجل الالتحاق بعمل مستقبلي.
  • أما مصطلح إدارة الموارد البشرية فهي عبارة عن قسم أو إدارة متخصصة في توفير الدورات التدريبية للموظفين أو العاملين داخل إحدى المؤسسات أو الشركات؛ بما يساعد على تحقيق أهداف العمل.

 

ما أهمية حصول الفرد على دورات تنمية بشرية؟

التعرف على طرق التعامل مع الآخرين: إن بني البشر لم يُخلقوا بنفس الدرجة من الصفات أو التوجهات أو السلوكيات، وهناك نماذج مختلفة، سواء في العمل أو في الحياة بشكل عام، ويمكن من خلال دورات تنمية بشرية التعرف على الأسلوب المثالي للتعامل مع كل نوع من أنواع البشر.

 

تكوين شخصية الإنسان بالشكل الإيجابي: إن الإيجابيات الإنسانية في طليعة ما يمكن أن يتعلمه الفرد من دورات تنمية بشرية، وفي طليعة ذلك التعاون والمشاركة وروح الإخاء... إلخ.

 

تحسين القدرات الذاتية: هناك نوعان من البشر؛ والنوع الأول يتمثل في الأشخاص النمطيين، وهم الغالبية العُظمى، والنوع الثاني يتمثل في المبدعين أو الذين يمتلكون مواهب خاصة، وتهدف دورات تنمية بشرية إلى تطوير ما يتمتع به النمطيون من قدرات، واستغلال ذلك بشكل أمثل، وبالنسبة لأصحاب القدرات الخاصة؛ فتساهم تلك الدورات المتخصصة في التنمية البشرية إلى تنمية المواهب، واستخراج الكنوز الداخلية، والتي قد يكون الفرد ذاته غير مُلمٍّ بها.

 

التخلص من العادات الخاطئة: معظم بني البشر قد يعتنقون أفكارًا ومعتقدات خاطئة، ويختلف ذلك في نسبته من شخص لآخر، فعلى سبيل المثال قد يعتقد البعض أنهم منبوذون أو غير محببون دون أي سبب واضح، وذلك يؤدي إلى هدم الذات مع تكرار التفكير في ذلك، وآخرون قد يعتقدون دومًا أنهم على صواب، ومهما حاول غيرهم أن يُثنيهم عن آرائهم فلا يوجد فائدة، وتساعد دورت تنمية بشرية في التخلص من مثل هذه العادات السيئة، واستبدالها بأمور أكثر إيجابية بما يريح الإنسان، ويجعله مقبولًا وفعَّالًا من جانب المحيطين.

 

ما أبرز العناصر التي تهتم بها دورات تنمية بشرية؟

هناك مجموعة من العناصر التي تُعد محور اهتمام دورات تنمية بشرية، وسوف نفصل فقرة لكل عنصر كما يلي:

  • العنصر الوظيفي: تعد المنظومة الوظيفية من بين التصنيفات الهامة التي تهتم بها دورات تنمية بشرية، ومن ثم القدرة على العمل بالصورة الإيجابية المطلوبة، بما يحقق المنفعة على المستوى الشخصي، سواء أكانت مادية، أو الحصول على مرتب يكفي لمتطلبات السكن والمعيشة، أو تحقيق الإشباع الذاتي، وارتقاء منصب هام، ولا ينبغي أن ننسى أهمية ذلك بالنسبة للمنظومة التي يعمل بها الفرد، وكذلك الوطن الذي يعيش فيه.
  • العنصر الروحاني أو الديني: تهتم دورات تنمية بشرية بالعنصر الروحاني أو الديني، وكثير من رواد التنمية البشرية في عالمنا العربي، والذين يعدون بمثابة أعلام في هذا المضمار؛ قد عمدوا نحو تسخير التنمية البشرية في تنمية الجانب الديني والروحاني، وكان على رأس هؤلاء الدكتور "إبراهيم الفقي"، طيب الله ثراه؛ حيث قام بإصدار كثير من الكتب في هذا المضمار، وكان يركز على إثراء الجانب الروحاني والديني المتعلق بالتنمية البشرية، وكيفية إصلاح ذات البين، وكان يعتبر ذلك هو بداية الطريق الصحيح للإنسان.
  • العنصر البدني: أن تمتع الإنسان بصحة جيدة في طليعة العناصر التي تهتم دورات تنمية بشرية بتعليمها؛ من خلال اتباع الأنماط الغذائية السليمة، وممارسة أنواع مختلفة من الرياضات، بما يساهم في تجنب الإنسان للأمراض، والتي تُعد في مقدمة ما يكبل الإنسان، ويجعله غير مقبل على الحياة، ومتقوقع ومنعزل عن الآخرين، وبالتالي يؤثر ذلك بشكل سلبي على الوظيفة التي يمارسها الفرد، وعلى طريقة التعامل مع الآخرين.
  • العنصر الاجتماعي: تلعب الحياة الاجتماعية دورًا كبيرًا في تهيئة الفرد من الجانب النفسي، ومن ثم الفاعلية بشكل عام، ويعتبر العنصر الاجتماعي من بين الأمور الهامة، والتي يمكن أن يتعلمها الفرد من دورات تنمية بشرية؛ حيث يتم تناول العلاقة مع الآخرين، وكيف يمكن أن تكون إيجابية، ودون أي مشكلات تؤثر على خط سير الإنسان.

 

ما طرق الحصول على دورات تنمية بشرية؟

هناك أكثر من طريقة يمكن من خلالها أن يحصل الفرد على دورات تنمية بشرية، وسوف نوضح ذلك فيما يلي:

  • الطريقة التقليدية: وهي الطريقة الأكثر انتشارًا لدى كثير من المجتمعات، والتي ما زالت ترى في المنهج التقليدي الوسيلة المثالية؛ للحصول على الدورات التدريبية على اختلاف تصنيفاتها، حيث يتم التوجه إلى مركز أو معهد أو أي جهة تدريبية، والانتظام بها، وتعلم مفهوم وأسس التنمية البشرية.
  • الطريقة التقنية: يمكن من خلال هذه الطريقة أن يحصل الفرد على دورات تنمية بشرية؛ من خلال شاشة الحاسب الآلي، وهو ما يعرف بمصطلح التعليم عن بُعد، ويختلف ذلك في الأسلوب أو التقنيات المستخدمة على حسب مدى تطور الدولة، وقد يستخدم في ذلك فصول افتراضية على مواقع الإنترنت، وفيها يحدث التفاعل بين المُحاضرين والمتدربين، ويلقون بأسئلتهم ويتناقشون مثل المحاضرة العادية الواقعية، وهناك نمط آخر للتعليم الإلكتروني، ويتمثل في توفير مادة علمية إلكترونية؛ من خلال الفيديوهات التعليمية أو الكتب الرقمية أو المحتوى الصوتي.

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك