عناوين بحوث في علم النفس

عناوين بحوث في علم النفس

عناوين بحوث في علم النفس

عناوين بحوث في علم النفس تأتي في زُمرة ما تطلبه فئة كبيرة من الباحثين، ومنذ بداية نشأة موقعنا، كنا حريصين على توفير عناوين في تخصصات كثيرة؛ لتحقيق الأغراض البحثية، رغبة منا في مشاركة باحثينا الأفكار، وتوسيع دائرة الاختيار، وعلى سبيل المثال في حالة كون المعلومات التي تتوافر للباحثين في علم النفس تقتصر على جانب معين؛ ويبحثون عن ذلك؛ فسوف يجدون ضالتهم بإذن الله في عناوين بحوث في علم النفس، والتي سوف نفصلها لاحقًا. وجدير بالذكر أن سوقنا لعناوين الأبحاث ليس بالضرورة أن يتبعه نسخ لذلك العنوان بنفس التفاصيل؛ بل للباحث أن يُحوِّر أو يُؤقلم العنوان فيما يناسبه؛ فنحن نضع أفكارًا فقط، ونترك الحرية للباحثين في تطويع ذلك.

 

مقومات عناوين بحوث في علم النفس:

يجب أن تتسم عناوين بحوث في علم النفس بعدد من المقومات، وسوف نفصلها في الفقرات التالية:

  • شمول العنوان للفكرة المحورية أو الرئيسية: لكل بحث علمي فكرة محورية أو رئيسية، ويجب أن تتضمن عناوين بحوث في علم النفس ذلك، فعلى سبيل المثال لا الحصر في حالة صياغة عنوان باسم "برنامج استرشادي لتأهيل المعلمات في مرحلة التعليم الأساسي بالجزائر"، فإن الفكرة المحورية للبحث تتبلور في تقديم برنامج لتدريب المعلمات، وتنمية وصقل مهاراتهم التدريسية بما يعود بالنفع على تلك الطلاب في تلك المرحلة من التعليم، ولا يجب أن تبتعد كافة مراحل البحث عن ذلك، ولا بأس من وجود أفكار فرعية في ذات الفلك. 
  • الوضوح من حيث طبيعة المفردات المستخدمة: كلما كانت الكلمات المستخدمة في عناوين بحوث في علم النفس واضحة كان ذلك أفضل من حيث الجودة، ونعرف أن جميع باحثينا لديهم المفردات واللفظات اللغوية القوية، والتي يستطيعون من خلالها أن يُطربوا مسامعنا، ولكن الأفضل سوق الكلمات البسيطة المعبرة؛ كي لا يحدث التباس في الفهم لدى القارئين، فعلى سبيل المثال في حالة صياغة عنوان باسم "منظور واقعي لأثر العلاقة الوالدية على قدرات طلاب المرحلة الابتدائية التحصيلية"؛  فإن ذلك العنوان قد يحمل بعضًا من الالتباس، والأحرى كتابة عنوان بصيغة "فاعلية العلاقة الوالدية في التحصيل الدراسي لطلبة المرحلة الابتدائية"، أو "تأثير العلاقة الوالدية في التحصيل المدرسي لطلاب المرحلة الابتدائية"، فذلك أبسط وأجدى. 
  • الاختصار من حيث عدد الكلمات المستخدمة: يُعتبر الاختصار مقومًا هامًّا في عناوين بحوث في علم النفس، ويجب ألا يزيد العنوان على خمس عشرة مفردة؛ حتى لا يدخل في زُمرة الفقرات، ومن ثم يفقد قيمته كعنوان أو كدليل عام لمحتوى الرسالة.  
  • منح الانطباع المبدئي عن قيمة البحث: العنوان هو أول ما يشغل بال المُطلع على البحوث؛ من أجل التعرف على مضمونها، وللانطباع المبدئي دور هام في تقييم البحث، وذلك من حيث مدى الحداثة التي يحملها، والإشكالية التي يعالجها، وهو ما يحمل في نهاية المناقشة البُشرى للباحث، والحصول على الدرجة العلمية المرجوة.
  • تحقيق قيمة تجارية: في كثير من الأحيان، وبعد الانتهاء من مناقشة البحث العلمي سواء أكان ذلك يرتبط بماجستير أو دكتوراه؛ يتأهب الباحثون لتقديم الرسالة في صورة كتاب ، أو نشرها على مواقع بحوث علمية محكمة، وأيًّا كانت وجهه استخدام الرسالة أو أسلوب النشر؛ فإن عناوين بحوث في علم النفس يمكن أن يمنح قيمة تجارية وتسويقية.

 

اعداد الأبحاث ونشرها

 

نماذج لعناوين بحوث في علم النفس:

عناوين بحوث في علم النفس التربوي:

  • توصيف وظيفة المرشد التربوي بالمدارس السعودية وفقًا للمتغيرات الحديثة.
  • فاعلية برنامج استرشادي لتنمية مهارات القراءة لرياض الأطفال في المملكة الأردنية الهاشمية.
  • أثر برنامج تدريبي لتأهيل الأطفال الصم وزيادة الكفاءة الاجتماعية في المملكة العربية السعودية.
  • الدور القيادي لمديري المدارس الابتدائية في المملكة الأردنية الهاشمية.
  • تطوير الدور الإداري للمديرين بالمدارس الثانوية في اليمن.
  • دراسة مقارنة بين دور المرشد التربوي في المملكة العربية السعودية وبريطانيا.
  • رعاية الطلبة الموهوبين في المملكة العربية السعودية.
  • برنامج استرشادي لتنمية مهارات القراءة الصامتة لطلبة الصف الرابع الابتدائي بالمملكة العربية السعودية.
  • العلاقة بين التأخر الدراسي والحرمان من الولدين لدى أطفال الروضة.
  • العلاقة بين الذكاء الاجتماعي والسمات الشخصية لدى طلاب جامعة القاهرة.
  • فاعلية برنامج إرشادي لتنمية مهارات معلمات رياض الأطفال في دولة الكويت.
  • سمات المعلمين والمعلمات في المدارس الابتدائية بالعاصمة السعودية الرياض.
  • العلاقة بين دافعية الإنجاز والتربية الأسرية لطلاب المرحلة الثانوية في المملكة الأردنية الهاشمية.
  • تأثير برنامج القبعات الست على الابتكار لطلاب المرحلة الثانوية في مملكة البحرين.
  • برنامج تدريبي لتشخيص صعوبات التعلم لدى أطفال الروضة.
  • تأثير ضغوطات العمل على معلمات الصف الثالث الثانوية بجمهورية مصر العربية.
  • تأثير برنامج استرشادي في إنماء المهارات الاجتماعية لطالبات الثانوية العامة بالمملكة العربية السعودية.
  • العلاقة بين السمات الشخصية والقدرات العقلية لطلبة الصف الثالث الثانوي بالمملكة العربية السعودية.

عناوين بحوث في علم النفس الرياضي:

  • تأثير علم النفس في تأهيل لاعبي كرة القدم بالمملكة العربية السعودية.
  • التأهيل النفسي للاعبي كرة اليد بجمهورية مصر العربية.
  • دور الانتماء في تحفيز الرياضيين بالإمارات العربية المتحدة.
  • التأثير البدني والفسيولوجي على لاعبي كرة القدم حال عدم الانتظام بالتدريب.
  • برنامج استرشادي لتنمية الأنشطة الرياضية في المدارس الثانوية بدولة الجزائر.
  • فاعلية الألعاب الجامعية في معالجة ظاهرة التسرب المدرسي.
  • تأثير حصة التربية الرياضية في تنمية المهارات الفكرية لطلاب الصف السادس الابتدائي بجمهورية مصر العربية.
  • السمات الشخصية لممارسي لعبة التنس.
  • السمات البدنية للشعوب ودورها في الحصول على البطولات الرياضية.
  • واقع ممارسة ذوي الاحتياجات الخاصة للرياضة في دولة الكويت.
  • التأثير النفسي لممارسة الأنشطة الرياضية على طلاب المرحلة الابتدائية بالمملكة الأردنية الهاشمية.

عناوين بحوث في علم النفس الجنائي:

  • فاعلية برنامج استرشادي لتأهيل السجينات في المملكة المغربية.
  • السمات العامة لمُرتكبي جرائم الاغتصاب في جمهورية مصر العربية.
  • التأثير النفسي للقنوات الفضائية في ارتكاب الجرائم.
  • الظروف الاجتماعية لجريمة السرقة.
  • واقع جريمة التحرش الجنسي في دولة الكويت.
  • دور المرشد التربوي في الحد من ظاهرة العنف عند الطالبات بالمرحلة الثانوية.  
  • سمات مرتكبي الجرائم الإلكترونية في المملكة الأردنية الهاشمية.
  • تأثير طلاق الأبوين على جنوح الأحداث.
 

 

وفي نهاية استعراضنا لـ"عناوين بحوث في علم النفس"؛ ندعو الله بالتفوق والرقي لجميع الباحثين في مختلف مستويات الدراسات العليا.

 

 

 

 

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك