افضل المجلات العلمية العالمية المحكمة لنشر الابحاث

افضل المجلات العلمية العالمية المحكمة لنشر الابحاث

افضل المجلات العلمية العالمية المحكمة لنشر الابحاث

تتَّسم المجلات العلمية العالمية المحكمة لنشر الابحاث بالنظامية، ويُوجد ضوابط وشروط صعبة للغاية في سبيل النشر عليها، ومن المُتعارَف عليه أن احتمالية النشر على تلك المجلات العلمية العالمية المحكمة لنشر الابحاث لا تزيد على 10%، فهي لا تنشر أي بحوث، وينبغي أن تكون الأفكار إبداعية في شتَّى التخصصات، وتخضع تلك المجلات لرقابة شديدة فيما يُنشر عليها من محتويات، وترتفع نسب معاملات التأثير لتلك المجلات عن غيرها، سواء التي تتضمَّنها قواعد بيانات SCOUPE التابعة لدار النشر الهولندية ELSVIER، أو التي تتبع قواعد WEB OF SCIENCE، أو غير ذلك من قواعد معاملات التأثير الأخرى.

 

عناصر المقال:

·       ما دواعي الحاجة للمجلات العلمية العالمية المحكمة؟

·       ما أبرز المجلات العلمية العالمية المحكمة؟

·       ما أهم شروط النشر على المجلات العلمية العالمية المحكمة؟

 

ما دواعي الحاجة للمجلات العلمية العالمية المحكمة لنشر الابحاث؟

تُمثِّل المجلات العلمية العالمية المحكمة أوعية معلوماتية محورية، ويُنشر عليها أحدث البحوث والمقالات العلمية في مختلف الميادين، ويمكن الاستشهاد بما يوجد عليها من محتويات، وكذلك يمكن اكتساب كثير من الخبرات المعرفية بالنسبة لجميع الفئات، سواء العلميون، أو غير العلميين، غير أنه يصعب النشر على تلك المجلات، ويتطلَّب الأمر اتباع محددات كثيرة، والانتظار لفترات زمنية طويلة تنتهي باعتماد النشر أو الرفض.

 

ما افضل المجلات العلمية العالمية المحكمة لنشر الابحاث؟

فيما يلي نستعرض أبرز المجلات العلمية المحكمة:

مجلة POPULAR SCIENCE:

   تتبع مجلة POPULAR SCIENCE مؤسسة بيونير، ولقد صدرت في عام 1872م، وتُعد من أهم المجلات العلمية العالمية المحكمة، وتقدم مقالات وأبحاثًا في العلوم الطبيعية والتكنولوجية، وجدير بالذكر أن هذه المجلة كتب فيها كثير من العلماء العباقرة؛ مثل: "ألبرت أينشتاين" صاحب نظرية النسبية، و"تشارلز داروين" صاحب نظرية التطور التي لاقت جدلًا واسعًا، وكذلك "توماس إديسون" الذي قام باختراع العشرات من المخترعات، وله كثير من الإنجازات العلمية، وكذلك "لويس باستور" المتخصص في علوم الأحياء والكيمياء، وهو فرنسي الجنسية.

  أصدرت تلك المجلة موقعًا لطرح البحوث والمقالات والأوراق العلمية باللغة العربية، وتصدر تلك المجلة كل شهرين بمعدل ستة أعداد حلال العام، وتنشر المحتويات بصورة ورقية، وكذلك عبر المواقع الإلكترونية.

 افضل المجلات العلمية لنشر الابحاث

مجلة DISCOVER:

تُعتبر هذه المجلة من بين أفضل المجلات العلمية العالمية المحكمة، وتتخصص في نشر البحوث العلمية في عديد من المجلات، وتصدر كل شهر، وتم تأسيسها في سنة 1980م؛ عن طريق مؤسسة تايم التي يقع مقرها في الولايات المتحدة الأمريكية، وفي تلك الفترة فإن تبعيتها لمؤسسة كالمباش للنشر، ويعمل في هذه المجلة مجموعة كبيرة من الأكاديميين، ويقومون بتحكيم البحوث المُراد نشرها وفقًا لقواعد محددة.

 

مجلة NATIONAL GEOGRAPHIC MAGAZINE:

·  تأسست مجلة ناشيونال جيوغرافيك في عام 1888م بالولايات المتحدة الأمريكية، وتصدر باللغة الإنجليزية، وعدد كبير من اللغات الأخرى، ويبلغ عدد متابعي إصدارات المجلة ما يزيد على مائتين وخمسين مليون شخص على مستوى العالم، كما يوجد قنوات فضائية متعددة لتلك المجلة على مختلف الأقمار الصناعية، وتصدر المجلة كل شهر.

·  وتدخل مجلة NATIONAL GEOGRAPHIC MAGAZINE تحت صنف أفضل المجلات العلمية العالمية، وللمجلة مواقع إلكترونية متعددة؛ فهناك مجلة ناشيونال جيوغرافيك للأطفال، ومجلة ناشيونال جيوغرافيك للشباب، ومجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية، وغير ذلك من المواقع الإلكترونية التي تتبع المجلة.

 

مجلة SCIENCE:

تُعتبر مجلة SCIENCE من أبرز المجلات العلمية العالمية المحكمة، وهي تابعة للجمعية الأمريكية للعلوم، وتأسَّست في عام 1880م، وعلى يد جون مايكلز أحد الصحفيين الأمريكيين، وبمساعدة كل من ألكسندر جرهام بيل، وتوماس إديسون، وتهتم تلك المجلة بتخصصات لا حصر لها من العلوم، ويعمل في هذه المجلة ما يتخطَّى 20 ألف موظف، ويُشرف علي إدارة المجلة مجموعة قديرة من علماء أمريكا، وفي ميادين متعددة.

 

مجلة NEW SCIENTIST:

تأسَّست مجلة NEW SCIENTIST في عام 1956م، وذلك على يد بعض من علماء الفيزياء النووية، بهدف تصحيح كثير من المفاهيم العلمية، ونشر المعارف، وتنشر المجلة محتوياتها كل أسبوع باللغة الإنجليزية، وهي تابعة لدار النشر الهولندية ELSIVIER، وتتخصص في العلوم التكنولوجيا على وجه الخصوص، ويقع المقر الرئيسي لإدارة المجلة في عام العاصمة البريطانية لندن، بالإضافة لمقرات فرعية أخرى في أستراليا والولايات المتحدة الأمريكية.

 

مجلة الجمعية الطبية الأمريكية JAMA:

مجلة الجمعية الطبية الأمريكية (جاما) تهم قطاعًا كبيرًا من الأطباء في مختلف أرجاء العالم، ولقد بدأت المجلة العمل منذ أكثر من قرن، وبالتحديد في عام 1883م، وتُنشر تلك المجلة بشكل أسبوعي، وهي واحدة من أهم المجلات العلمية العالمية المحكمة، ويُنشر عليها مقالات في مختلف الفروع الطبية، ويُدققها أساتذة في المجال الطبي من داخل الولايات المتحدة الأمريكية وخارجها.

 

مجلة SMITHSONIAN:

ويبلغ عدد زوار تلك المجلة ما يفوق ثلاثين مليون زائر كل عام، وهي من أشهر المجلات العلمية العالمية المحكمة، وتُدار تلك المجلة من جانب كثير من الجهات داخل أمريكا، وعلى رأسها مؤسسة سميثسونيان، ويتم إصدارها كل شهر، وتم تدشينها في منتصف القرن الثامن عشر، ولها مقران في ولايتي فيرجينيا ونيويورك.

 

مجلة NATURE:

يبلغ معامل تأثير مجلة NATURE "43"، ويُعتبر من أعلى القيم بين المجلات العلمية العالمية المحكمة، وصدرت هذه المجلة في 1869م، وهي من أعرق المجلات العلمية المحكمة، وتصدر بشكل أسبوعي، ومن أبرز التخصصات محل الاهتمام كل من البيولوجيا والفيزياء، وجدير بالذكر أن المجلة لها موقع باللغة العربية منذ عام 2012م، ويمكن تتبع أحداث المتغيرات في المجالات العلمية من خلال تلك المجلة التي صدر من بريطانيا.

 

مجلة SCIENTIFIC AMERICAN:

صدرت مجلة SCIENTIFIC AMERICAN في عام 1845م، وتهتم بالمقالات والمعارف في علوم مختلفة، وتُعد من بين أهم المجلات العلمية العالمية المحكمة، وهي تابعة لدور لمجلة نيتشر ريسيرش، ويدقق محتويات تلك المجلة مجموعة كبيرة من العلماء داخل الولايات المتحدة الأمريكية.

 

ما أهم شروط النشر على المجلات العلمية العالمية المحكمة؟

تشترط المجلات العلمية العالمية المحكمة عددًا من الشروط لا حصر له، وعلى حسب طبيعة كل مجلة، ونستعرض أهم هذه الشروط فيما يلي:

· أن يكون الموضوع فريدًا وجديدًا: وذلك الشرط لا غنى عنه في المجلات العلمية العالمية المحكمة؛ فتلك المجلات يُراسلها آلاف من الباحثين، ومن مختلف أرجاء العالم، لذا تلعب وجاهة أو أهمية الموضوع دورًا كبيرًا في القبول، سواء أكان المقدم بحثًا أو ورقة علمية أو مقالًا علميًا، ويتم فحص الموضوعات من جانب خبراء عالميين.

· اتباع النسق المنهجي المناسب: المنهج العلمي عبارة عن مجموعة من الخطوات، ويتبعها الباحث في سبيل الوصول للنتائج وحل إشكالية البحث، وتشترط المجلات العلمية العالمية سير الباحث على منهج أو أكثر من المناهج البحثية المنظمة، ومن بين ذلك المنهج التاريخي، والمنهج الوصفي، والمنهج التجريبي، ويجب أن يكون ذلك مُتماشيًا مع طبيعة موضوع البحث.

· وضح الفرضيات التي يتأسس علىها البحث: تُعد خطوة صياغة الفرضيات إحدى أهم الخطوات عند إعداد البحث العلمي، والفرضية تمثل توقعًا مُوجهًا أو غير مُوجَّه من جانب البحث، وبما يفسر المشكلة البحثية، وتشترط المجلات العلمية العالمية المحكمة قيام الباحث بطرح فرضيات معقولة ومنطقية، وقابلة للتحقق في نهاية البحث.

· دقة النتائج النهائية للبحث: ينبغي أن يضع الباحث نتيجة دقيقة ومُدعمة ببراهين، سواء من خلال الملاحظة والتجربة، أو عن طريق الاستشهاد والاقتباس، أو من خلال التحليل الإحصائي.

·  المــــــــعايير الشكلية والتنسيق: بالنسبة للمعايير الشكلية والتنسيق؛ فهي تختلف من مجلة علمية عالمية لأخرى، وعلى حسب ما يتم إقراره من جانب المسؤولين عن هذه المجلات. 

 

ما أشهر مجلات علمية لنشر البحوث؟

تُوجد في وطننا العربي عشرات من مجلات علمية لنشر البحوث، وسنستعرض أهمها فيما يلي:

 

مجلة EIMJ 

هي مجلة علمية دوليّة مُحكّمة تم إنشائها بعام 2017 و تُصدر نسخ الكترونية بصورة دورية ( تصدرشهرياً ) بهدف تقديم خدمات تحكيم ونشر سريعة للباحثين من مختلف دول العالم في مختلف المجالات والتخصصات العلمية والأدبية والتربوية والطبية والقانونية والعلوم الإسلامية والفقهية والعلوم الإنسانية والاجتماعية والتاريخية وغيرها الكثير.
الرابط : https://www.eimj.org

 

مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة 
usrij.com وهي مجلة دولية محكمة تصدر بصورة فصلية لإتاحة الفرصة أمام الباحثين والطلبة والأساتذة الجامعيين من مختلف المجالات والتخصصات لمشاركة اسهاماتهم ومشاركاتهم البحثية والتي يجب أن تنسجم مع أصول البحث العلمي ذات الاعتراف العالمي وجودة المحتوى وأصالته.

 

مجلة MECSJ
هي مجلة علمية دولية محكمة صدرت في عام 2016 وتم إصدار النسخة العربية من المجلة في عام 2018 ، وهي من أفضل المجلات العلمية لنشر البحوث المتخصصة سواء أكانت بحوث علمية أو أدبية أو البحوث التربوية والقانونية والعلوم الاسلامية والهندسية والإدارية والفقهية وغيرها الكثير
رابط المجلة : https://www.mecsj.com

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك