مراكز مساعدة الباحثين

مراكز مساعدة الباحثين

مراكز مساعدة الباحثين

تُوفِّر مراكز مُساعدة الباحثين كثيرًا من الخدمات الأكاديمية، وفي طليعتها المساعدة في إعداد البحوث والرسائل العلمية، وهي مهمةٌ جَلَلٌ لمن لا يعرف؛ حيث تتطلَّب خبرة كبيرة، وفي الوقت ذاته تتطلَّب مجهودًا خُرافيًّا، وخاصة في ذلك الوقت الذي تمتلك فيه الجامعات وجهات الدراسات العليا كثيرًا من التطبيقات الحاسوبية مدفوعة الأجر، والبعض منها يرتبط بقواعد بيانات محلية ودولية، وَمِنْ ثَمَّ القُدرة على اكتشاف حالات النَّسخ والانتحال العلمي بسهولة؛ بالإضافة إلى الدقة في قياس المنهجية العلمية من جانب لجان تقييم البحوث.

محاور المقال:

  • ما الخدمات المقدمة من جانب مراكز مساعدة الباحثين وترتبط بالبحوث والرسائل ؟
  • ما الخدمات الأكاديمية الأخرى التي يمكن الحصول عليها من مراكز خدمة الباحثين؟

ما الخدمات المقدمة من جانب مراكز مساعدة الباحثين وترتبط بالبحوث والرسائل ؟

اخــــــــــــتيار إشكالية البحث:

  • يخضع اختيار إشكالية البحث لعديد من الشروط، ويختلف ذلك من جهة دراسة لأخرى، ويتمثَّل العام منها في: أن تكون مشكلة مهمة وترتبط بتخصص الباحث، وأن تكون متكررة الحدوث وواضحة ويمكن تتبعها، وأن تتوافر لها معلومات.
  • وهناك بعض من جهات الدراسة ممن يحددون موضوعات معينة، ويظهر ذلك في بحوث الجامعات، وقد يكون للمشرف في رسائل الماجستير والدكتوراه في تحديد إشكالية بحث معينة، وأيًّا كان مصدر إشكالية البحث، سواء من خلال جهات الدراسة، أو عن طريق مراكز مساعدة الباحثين؛ فإنه يتبع تلك المشكلة وتحليلها بطريقة منهجية.

إعداد نموذج المُقترح البحثي:

المقصود بالمُقترح البحثي خطة البحث العلمي بمعنى نموذج مُسبق يتضمَّن العناصر الأساسية للبحث المُزمع تنفيذه، ويتمثَّل ذلك في: عنوان الرسالة، وأهميتها، ومصادرها، ودراساتها السابقة، والأسئلة البحثية والفرضيات، وتوقعات لأبرز النتائج التي سيُسفر عنها البحث، وذلك من بين الخدمات التي يمكن أن تقوم بها مراكز مساعدة الباحثين.

 

مراكز مساعدة الباحثين

كتابة الرسائل والبحوث العلمية:

تمتد خدمات مراكز مساعدة الباحثين لتشمل كتابة الرسائل والبحوث العلمية، مع إعلام الطلاب بكل جزء يُكتب، وشرح ما يصعب فهمه عليهم، وتجهيزهم للمناقشة، والأجزاء التي تتم كتابتها تتمثَّل فيما يلي: المقدمة، وأهمية وأهداف البحث، وإشكالية البحث، وحدود البحث، وعيِّنة الدراسة، ومصطلحات البحث، وتساؤلات وفرضيات البحث، والإطار النظري والدراسات السابقة، والنتائج والإجراءات، والتوصيات والمُقترحات، والمصادر والمراجع، والمُلحقات.

 

المساعدة في اختيار أدوات الدراسة وتحكيمها:

  • تصنف البحوث العلمية إلى بحوث نظرية وأخرى تطبيقية، والأخيرة قد تتطلب اختيار الباحث لعيِّنة (مجموعة أفراد يمثلون مجتمع البحث)، ويستطيع الباحث أن يخلص منهم بمعلومات حول سماتهم وخصائصهم وفيما يرتبط بمشكلة البحث العلمي، ويتطلَّب جمع المعلومات من المفحوصين أو عيِّنة البحث تصميم أدوات دراسة؛ مثل الاستبيان، أو بطاقة الملاحظة، أو الاختبارات، أو المقابلة.
  • لكل أداة من أدوات البحث العلمي شروطها المنهجية؛ كي تظهر بالجودة المطلوبة، وتحقق الغرض منها في تفسير العلاقة بين المتغيرات الدراسية التي يشملها البحث، وفي ذلك إجراءات عدَّة؛ مثل: تدوين الأسئلة، واختبار أداة الدراسة للتأكد من فاعليتها، ثم القيام بطرحها على جموع المبحوثين، واستلامها في النهاية، وتقوم مراكز مساعد المبحوثين بتلك المهام على الوجه الأمثل، وفي ظل إطار منهجي صحيح.

 

المساعدة في التحليل الإحصائي:

  • التحليل الإحصائي هو اليد التي تُساعد الباحث في الوصول لنتائج رقمية، سواء أكانت البيانات كمية أو نوعية تترجم لأرقام، ويتطلَّب ذلك في تلك الفترة معرفة ببرنامج أو أكثر من برامج التحليل الإحصائي، وهي بالفعل برامج تتطلب ممارسة وخبرة؛ حتى يستطيع الباحث أن يبلغ مُراده.
  • من أشهر هذه البرامج كل من: E.view، وSpss، وExcel، وState، وغيرها، وكثير من الباحثين تنقصهم الخبرات، ولا يستطيعون القيام بأعمال التحليل الإحصائي بمفردهم، وهنا يمكن اللجوء لأحد مراكز مساعدة الباحثين، وَمِنْ ثَمَّ قيامهم بتلك المهمة، وبما يدعم النتائج والتوجهات النهائية للبحث أو الرسالة العلمية.

 

المساعدة في توفير المصادر والمراجع:

هناك بعض من الباحثين والباحثات ممن يختارون موضوعات علمية، ويحتاجون لمصادر ومراجع لتفصيل الإشكاليات البحثية التي تتضمَّنها تلك الموضوعات، ويبحثون عن المصادر والمراجع المناسبة ولا يجدونها، ومن بين الخدمات التي تقدمه مراكز مساعدة الباحثين توفير المصادر والمراجع ذات الصلة.

 

المســاعدة في توثيق المصادر والمراجع:

  • البحث المنضبط يتطلَّب توثيق لما يستعين به الباحث أو الباحثة من مراجع، حيث إن ذلك يُعد بمثابة دليل دامغ على أمانة الباحث العلمية، وهذا من أبرز المعايير الأخلاقية الواجب توافرها في الباحث، حيث إن عملية التوثيق تمثل نسب المنتجات الأدبية والعلمية لأصحابها، ويتطلَّب ذلك أسلوبًا وطريقة محددة.
  • تختلف طُرُق توثيق المصادر والمراجع؛ فهناك الطريقة الأشهر والمعروفة بطريقة جمعية علم النفس الأمريكية APA، ويليها طريقة جمعية اللغات الحديثة MLA، ثم طريقة هارفارد، وجامعة شيكاغو، وغيرها، ويتم تنفيذ الطريقة التي يطلبها الباحثون من مراكز مساعدة الباحثين، وعلى حسب اشتراطات جهات الدراسة.

 

المساعدة في فحص الانتحال وضبط المحتوى:

تُعتبر المساعدة في فحص الانتحال وضبط المحتوى من بين الخدمات البارزة التي تقدمها مراكز مساعدة الباحثين المتميزة؛ حيث يتم فحض نسب الاقتباس بالبحث أو الرسالة العلمية؛ من خلال برمجيات دقيقة مدفوعة الأجر، وبخلاف ما يتوافر بصورة مجانية على شبكة الإنترنت، ويُتيح ذلك تحديد النصوص المُقتبسة على وجه الدقة، والتعرف على مدى وجود تجاوز في النسب التي تقرها جهات الدراسة من عدمه، وفي حالة وجود تعدٍّ على الحقوق أو تجاوز في نسب الاقتباس، فإن مراكز مساعدة الباحثين تقوم بعملية تعديل؛ لتحقيق الشروط المطلوبة، وبما يضمن اطمئنان البحث من كون البحث أو الرسالة في أمان من تهمة الاستلال العلمي.

 

ما الخدمات الأكاديمية الأخرى التي يمكن أن تقوم بها مراكز خدمة الباحثين؟

بخلاف ما تقوم به مراكز خدمة الباحثين من مساعدة في البحوث والرسائل العلمية؛ فإن هناك خدمات أكاديمية متنوعة يتم تقديمها، ومن بين ذلك:

خدمات الترجمة:

  • تُعتبر خدمات الترجمة من بين الخدمات البارزة التي تقدمها مراكز مساعدة الباحثين، والمراكز القديرة منها يتوافر لديها نُخبة من المترجمين في كثير من اللغات، وفي طليعتها الإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية والإسبانية، كما يوجد مترجمون في اللغة الصينية واليابانية والأُردية والفارسية والعبرية.. وغيرها.
  • يُمكن الترجمة من وإلى العربية بسلاسة، مع حصول العملاء على الخدمات في أقل وقت زمني، وبالجودة والمعايير المطلوبة، وفي كثير من أنواع التراجم، مثل: الترجمة الأدبية، والترجمة الاقتصادية، والترجمة الطبية، والترجمة العلمية.. إلخ.

 

خدمات تحصيل القبولات الجامعية:

  • حلم الدراسة في الخارج يُراود كثيرًا من طلابنا في المنطقة العربية، ويتطلَّب ذلك كثيرًا من الشروط، واستعدادات خاصة لتجاوز اختبارات الأيلتس أو التوفل أو الجيمات، ولكل جامعة دولية مطالبها، وجُلُّ الطلاب لا تتوافر لديهم الخبرات، وبالفعل الطريق شاق.
  • توفر بعض مراكز مساعدة الباحثين خدمة الالتحاق بالجامعات الخارجية، وحسب رغباتهم، ويكون ذلك من خلال العلاقات والشراكات مع المسؤولين عن الجامعات في الخارج، وَمِنْ ثَمَّ تحصيل القبولات الجامعية في أقل فترة زمنية، مع مُتابعة المبعوثين وتذليل جميع العقبات التي تواجههم في الخارج؛ سواء ما يتعلق بالإقامة، أو ما يرتبط بالدراسة ذاتها مع إمكانية تغيير وجهات الدراسة في المستقبل، وذلك في حالة عدم حدوث عدم توفيق لدى بعض الطلاب المُبتعثين.

 

خدمات النشر على المجلات العلمية المحكمة:

  • المجلات العلمية المحكمة تتمثَّل في دوريات مُنتظمة يتم إصدارها إما في هيئة ورقية، أو عبر مواقع الإنترنت، أو بالطريقتين معًا، ولتلك المجلات هدف علمي يتمثَّل في عرض معلومات صحيحة ودقيقة من الناحية المنهجية، وهي مهمة أيضًا لمن يستهدفون تحقيق شُهرة من الباحثين، أو من يرغبون في نشر أوراق علمية بقصد التَّرقِّي في الوظائف داخل جنبات الجامعات والمعاهد.
  • النشر على المجلات العلمية المحكمة يلزمه شروط تختلف في صعوبتها على حسب شُهرة المجلة، ويُقاس ذلك برقم معامل التأثير، وتقدم مراكز مساعدة الباحثين خدمات النشر على تلك المجلات؛ من خلال تهيئة أعمالهم وبحوثهم للقبول، وعبر مُراسلة مجلات علمية قديرة تربطها بتلك المراكز علاقات لحين إتمام عملية النشر، وتحقيق مآرب الباحثين والباحثات.
  •  

التدقيق اللغوي:

إن الكتابة باللغة العربية يلزمها مقومات، ومن أبرزها سلامة الألفاظ والمعاني ووضوحها، وذلك مطلب مهم في مختلف أنواع الكتابات، سواء أكانت بحوث أو رسائل علمية أو غيرها، ومراكز مساعدة الباحثين القديرة تمتلك مُدقِّقين لغويين لديهم الخبرات الكافية في هذا المضمار، وَمِنْ ثَمَّ الخروج بنصوص صحيحة من الجانب اللغوي، وخالية من جميع أنواع السلبيات، سواء الإملائية، أو الصرفية، أو النحوية.

 

الدورات التدريبية:

  • دورات البحــــث العلمي: تقدم بعض من مراكز مساعدة الباحثين دورات تدريبية في إعداد البحوث العلمية؛ كي يعتمد الباحثون على أنفسهم في تنفيذ ما يُسند إليهم من بحوث أو رسائل، ويتم ذلك على أيدي نُخبة قديرة من الخبراء الأكاديميين، وهو ما يُوفِّره موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الأكاديمية (مركز مساعدة الباحثين)، ومن خلال شبكة الإنترنت وعبر شاشات خاصة بالموقع.
  • دورات التحليل الإحصائي: توفر بعض مراكز خدمة الباحثين دورات في أشهر تطبيقات التحليل الإحصائي، مثل: تطبيق الحزم الإحصائية للعلوم الاجتماعية spss، وتطبيق الإكسيل، وتطبيق إي فيوز، وغيرها.
  • دورات اللــــغة الإنجليزية: من بين نوعيات الدورات التدريبية المهمة التي تقدمها بعض مراكز مساعدة الباحثين ما يتعلق باللغة الإنجليزية، ووفقًا للمستوى الذي يرغب فيه طالبو الخدمة.

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك