مراحل إعداد البحث التربوي

مراحل إعداد البحث التربوي

مراحل إعداد البحث التربوي

اطلب الخدمة

 البحث العلمي ينقي حياة الإنسان، ويحسّن جودة الحياة، ويحث على السعي للمعرفة. من خلال البحث العلمي يمكن إيجاد حل علمي للمشكلة فهو جهد منهجي لاكتساب معرفة جديدة في أي نوع من أنواع العلوم. البحث يتطلب الفضول الذي يدفعنا للسعي للمعرفة والحقيقة من خلال التجربة والخطأ والعمل بشكل منهجي في اتجاه الهدف المنشود. البحث هو رحلة لاكتشاف الإجابات للمشاكل التي لم يتم حلها فلا بد من البحث في كل مجال للتوصل إلى نظريات جديدة أو تعديل أو قبول أو إبطال النظريات الحالية.

أمّا البحث التربوي فهو تطهير للعملية التعليمية، يهدف إلى إيجاد حل للمشكلات التربوية باستخدام المنهج الفلسفي العلمي، فالبحث التربوي هو حل المشكلة التربوية بطريقة منهجية وعلمية وهو وسيلة لفهم السلوك البشري وتفسيره والتنبؤ به والتحكم فيه. لكن ما هو الخطوات والقواعد المنهجية لكتابة بحث تربوي صحيح؟   

 

مميزات البحث التربوي :

 

  1. البحث التربوي هادف للغاية. ويتعامل مع المشكلات التربوية المتعلقة بكل من الطلاب والمعلمين.

  2. البحث التربوي عملية تحقيق دقيقة وموضوعية وعلمية ومنهجية.

  3. البحث التربوي يحاول تنظيم البيانات كماً ونوعاً للوصول إلى الاستدلالات الإحصائية.

  4. يكتشف حقائق جديدة في منظور جديد ويولد معرفة جديدة.

  5. يقوم على بعض النظريات الفلسفية.

  6. يعتمد على قدرة الباحث وبراعته وخبرته في التفسير والاستنتاج.

  7. يحتاج إلى نهج متعدد التخصصات لحل مشكلة تعليمية.

  8. يتطلب التفسير الذاتي والاستدلال في بعض الحالات.

  9. يستخدم الصفوف الدراسية والمدارس والكليات التربوية لإجراء البحوث.

 

خطوات إعداد البحث التربوي :

 

البحث التربوي نشاط معقد، يجب إجراؤه من خلال عملية منتظمة ومتسلسلة وعبر مراحل منهجية وعلمية. يمكن أن نلخص أهم خطوات البحث التربوي بما يلي:

  • تحديد المشكلة: الخطوة الأولى في البحث التربوي هي تحديد مشكلة الدراسة. يمكن أن تساعد الخبرة الشخصية والاجتماعية والمهنية للباحث على ذلك. مثلاً، بعض الطلاب في المدرسة لا يؤدون جيدًا في الاختبار، يمكن أن يطرح الباحث سؤالاً بدون إجابة، "ما هي العوامل المرتبطة بأداء الطلاب الأكاديمي؟".

  • تحديد إطار لمشكلة البحث: المشكلة يجب أن يتم تشكيلها بطريقة قابلة للبحث. يجب تحديد متى وأين ومن هم الأشخاص المعنيين بالدراسة. يجب أن تكون المشكلة واضحة ومبسطة. مثلاً، دراسة حول الذكاء العاطفي لطلاب المدارس الثانوية في مكان وزمن محدد.

  • مراجعة الأدبيات ذات الصلة: بعد تحديد المشكلة، يتعين على الباحث مراجعة الأدبيات ذات الصلة للتأكد من أصالة مشكلة البحث المقترحة، وفهم التصاميم والإجراءات العديدة التي اتبعها الباحثون السابقون لحل مشكلة بحثهم.

  • تحديد السبب: يتم ذلك على أساس الخبرة والملاحظة ومراجعة الأدبيات ذات الصلة. مثلاً، يدرك الباحث أن الطلاب إمّا أن يكونوا قلقين للغاية أو غير قلقين على الإطلاق وبالتالي لا يؤدون بشكل جيد في الاختبار، فهو يحدد القلق كأحد العوامل التي يمكن أن ترتبط بالأداء الأكاديمي للطلاب.

  • تحديد أهداف الدراسة: مثلاً، قد تكون الأهداف، التأكّد من علاقة القلق بالأداء الأكاديمي للطلاب، والتأكد من الفروق بين الجنسين في القلق والأداء الأكاديمي للطلاب.

  • صياغة الفرضيات: مثلاً، قد تكون الفرضيات: 

  • وجود علاقة ذات دلالة إحصائية بين القلق والأداء الأكاديمي للطلاب.

  • يوجد فروق ذات دلالة إحصائية بين الجنسين في القلق والأداء الأكاديمي للطلاب.

اعداد الأبحاث ونشرها

 

إعداد تصميم البحث: يتضمن تصميم البحث العناصر الأساسية التالية:

  1. مشكلة البحث.

  2. متغيرات البحث، المتغيرات التابعة والمستقلة والتصنيفية والخارجية والمتداخلة.

  3. تعريف عملي للمصطلحات الرئيسية أو متغيرات البحث التي يريد الباحث قياسها أو مراقبتها.

  4. أهداف الدراسة، ما الذي يريد الباحث اكتشافه بالضبط من خلال الدراسة المقترحة؟

  5. صياغة الفرضيات.

  6. تحديد حجم العينة التمثيلية من مجتمع الدراسة.

  7. تحديد الأسلوب المناسب لأخذ العينات.

  8. تطوير أو إتاحة أداة موحدة لجمع البيانات.

  9. اختيار الأساليب الإحصائية المناسبة لتحقيق الأهداف وكذلك لاختبار الفرضيات.

  10. تنظيم التقرير البحثي وتخصيص الميزانية المحددة لاستكمال الدراسة المقترحة.

  • تجميع البيانات: في هذه الخطوة يجب على الباحث أن يجمع المعلومات ذات الصلة بموضوع الدراسة وأن يتعامل من العينة وفقاً لتقنية أخذ العينات المخطط لها في تصميم الدراسة. قد يقوم الباحث بجمع البيانات باستخدام الاستبيانات وجداول الجرد، أو يجمع البيانات باستخدام الوسائل النوعية كالمقابلة والمناقشة والملاحظة. يجب على الباحث الانتباه بشدة لتسجيل كل ردود وسلوك المشاركين دون فقدان أي عناصر مهمة قد تخدم البحث، وعليه استكشاف المعلومات واستخلاصها من المستجيبين مع ضمان دقة جميع هذه الأوصاف والمعلومات.

  • تنظيم وتسجيل وتحليل البيانات: يتعين على الباحث تنظيم البيانات التي تم جمعها بطريقة منهجية. يمكن تصنيف البيانات وفقاً للمتغيرات التصنيفية الرئيسية مثل الجنس واللغة، تسهّل هذه العملية إدخال البيانات في ورقة التسجيل. يجب أن يتم تسجيل البيانات وفقاً للدليل الذي تم إعداده أثناء بناء أداة البحث أو وفقاً لدليل أداة البحث المستخدمة. عند اكتمال إجراءات التسجيل، يتعين على الباحث إعداد ورقة تسجيل لإدخال بيانات العينة الإجمالية بطريقة متكاملة. يمكن للباحث إدخال البيانات مباشرة بشكل إلكتروني على الكمبيوتر على برنامج أكسل أو البرنامج الإحصائي SPSS. لكن يتعين عليه الاحتفاظ بنسخة ورقية من ورقة التسجيل. يمكن للباحث تحليل البيانات يدوياً باستخدام الأساليب الإحصائية المناسبة أو بمساعدة الكمبيوتر باستخدام حزم البرامج المصممة خصيصاً لتحليل البيانات.

عند القيام بالتحليل النوعي للبيانات، يجب على الباحث استكشاف ووصف وشرح تقييم البيانات بدقة، وعليه استكشاف المزيد من المعلومات المتأصلة من خلال توصيف المستجيبين. لهذا الغرض، يجب عليه تحليل الإيماءات ولغة الجسد وتعبيرات الوجه وحركة عيون المستجيبين أثناء ردهم على سؤال أو سياقات معينة لفهم المزيد من المعلومات ذات الصلة بالدراسة.

  • تفسير البيانات واختبار الفرضيات: يتعين على الباحث تفسير البيانات وفقاً للنتيجة التي تم العثور عليها عند تطبيق الإجراء الإحصائي. يمكن اختبار الفرضيات وفقاً للمعايير والإجراءات القياسية باستخدام مستوى الأهمية. على الباحث شرح تفسيره بالتفصيل من خلال الملاحظة التجريبية للأحداث والسلوكيات، فمهارة التفسير والكتابة للباحث لها دور حاسم في تفسير البحث.

  • رسم خاتمة صحيحة: بناءً على تحليل وتفسير البحث، يجب على الباحث أن يتوصل إلى نتيجة صحيحة للدراسة. عليه التأكد من تحقيق الهدف أو قبول أو رفض الفرضيات التي تم تشكيلها للدراسة. علاوة على ذلك، يتعين على الباحث تقييم صحة وعقلانية الاستنتاج المستخلص من الدراسة. بناءً على الاستنتاج، يجب على الباحث أن يعرض مضامين الدراسة وتقديم الاقتراحات والتوصيات إلى السلطة المختصة لإحداث تغييرات تدريجية فيما يتعلق بالمشكلة المدروسة. يمكن للباحث أيضاً تتبع مجالات البحث الإضافية التي قد تضيف معلومات أو معرفة ضرورية.

  • كتابة تقرير البحث: بعد الانتهاء من عملية البحث، يتعين على الباحث إعداد تقرير عن دراسته حسب التصميم المقترح. يجب توضيح المراجع والاقتباسات لضمان موثوقية وأصالة المعلومات.

  • نشر تقرير البحث: الغرض من إجراء البحوث هو توليد المعرفة. لذلك يجب نشر المعرفة المبنية للوصول إلى الأشخاص المعنيين والاستفادة من هذه المعرفة الجديدة، وإلاّ سيبقي التقرير البحثي بلا فائدة على رفوف مؤسسة أو منظمة أو هيئة معينة، لذلك يجب على الباحث والمؤسسات المعنية الاهتمام والمبادرة لنشر الدراسة.

 

خاتمة

 

بعد هذا العرض السريع للمراحل التي يجب أن يقوم بها الباحث لإعداد بحثه التربوي، لا بد من الإشارة إلى ضرورة تحلي الباحث بأخلاقيات العمل البحثي في كافة مراحل إعداد البحث. هذه الأخلاقيات تتجلى من خلال جمع البيانات بطريقة منهجية وعدم اصطناع بيانات وهمية، وعدم النقل أو التلخيص من باحثين آخرين دون الإشارة لذلك. بالإضافة إلى التعامل مع المشتركين بطريقة منهجية وضرورة تعريفهم بإجراءات البحث وضمان حقهم في الانسحاب والتأكيد على سرية البيانات. في النهاية يجب أن يكون الباحث غير منحازاً لأي طرف وأن يكون هدفه فقط هو نشر البحث من أجل خدمة المجتمع. 

 

المراجع:

 

  • دراسة بعنوان "مبادئ البحث التربوي"، الدكتور مساعد بن عبدلله النوح، كلية المعلمين، السعودية.

  • دراسة بعنوان "المبادئ العامة لكتابة وتطوير البحث التربوي"، هيئة العلوم التربوية الأمريكية، 2013

  • موقع جامعة بابل، مقالة بعنوان "خطوات البحث التربوي"، الدكتورة ابتسام الزويني

http://www.uobabylon.edu.iq/uobcoleges/lecture.aspx?fid=11&depid=3&lcid=36901