أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية

أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية

أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية

اطلب الخدمة

أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية

إن كتابة الطلاب أو الباحثين العلميين أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية محكمة هو ليس أمراً بسيطاً، فهو يحتاج منهم اختيار مشكلة أو ظاهرة بحث جديدة تحقق الفائدة للمجتمع أو التخصص العلمي الذي تنتمي اليه، ودراستها بشكل منهجي وفق الخطوات الاكاديمية المعروفة عالمياً.

علماً أن أي أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية محكمة معتمدة وموثوقة، ستكون من المراجع والمصادر المهمة التي يعتمد عليها الطلاب والباحثون العلميون الآخرون، في دراساتهم التي تنتمي لنفس التخصص العلمي.

وبالخصوص أن الوصول الى هذه الابحاث والاطلاع عليها بات أمراً سهلاً للغاية، مع التطور التكنولوجي الذي نعيشه والانتشار الهائل لشبكة الانترنت، حيث يستطيع أي شخص الدخول بسهولة الى موقع المجلة العلمية المحكمة المعتمدة والموثوقة من أي بلد كانت، والاطلاع على المعلومات والابحاث العلمية الموثوقة الواردة فيها، كما يمكن مراسلتها الكترونياً بكل بساطة لتقديم طلب النشر فيها، علماً أن إجراءات النشر باتت أكثر سهولة وسرعة مستفيدة من الميزات التي تقدمها شبكة الانترنت.

أهمية أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية:

 

الباحث العلمي الذي ينشر البحث:

 

إن قبول المجلات العلمية المحكمة أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية يعود بفائدة كبيرة للطالب أو الباحث العلمي الذي قام بإعداد البحث وكتابته، سواء من الناحية المعنوية عندما يسجل اسم الباحث الى جانب الباحثين والكّتاب والعلماء المنتمين الى تخصصه العلمي، أو لجهة الترقي الوظيفي او الحصول على موقع بالدراسات العليا، كون الجامعات العالمية بمعظمها تمنح الطلاب الذين نشروا أبحاثهم العلمية في إحدى المجلات العمية المحكمة المعتمدة افضلية على الطلاب الذين لم ينشروا مثل هذه الأبحاث، وذلك عند توزيع الجامعات لمقاعد الماجستير أو الدكتوراه.

 

المجلة العلمية المحكمة التي تنشر البحث:

 

إن المجلات العلمية المحكمة المعتمدة تحتاج أن تنشر عبر صفحات أعدادها الدراسات الأصيلة التي تحقق الفائدة للمجتمع وللتخصص العلمي الذي تنتمي اليه، فهذا سيزيد من عدد القراء لأعدادها والمستشهدين بالدراسات المنشورة فيها، مما يزيد من قيمة المجلة علمياً، وتقوية مكانتها في التصنيفات الدولية للمجلات المحكمة.

 

القارئ الذي يطلع على البحث:

 

إن الدراسات والأبحاث المنشورة في المجلات العلمية المحكمة المعتمدة والموثوقة لها أهمية كبيرة للباحثين العلميين او الطلاب، فهي من أهم المصادر والمراجع التي يعتمدون عليها عند اعداد دراساتهم في التخصص الذي ينتمون اليه، كما أن هذه الأبحاث العلمية قد تفيد القارئ العادي الذي يسعى أن يتعرف عليها لتنمية ثقافته ومعارفه.

 

الشروط الموضوعية والشكلية لقبول أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية محكمة:

 

  • إن المجلات العلمية المحكمة جميعها تشترط لقبول النشر، أصالة البحث وجودته وتحقيقه للفائدة للمجتمع والتخصص العلمي الذي ينتمي اليه، وان يتبع في كتابته أصول وقواعد الكتابة الاكاديمية والمناهج العلمية والادوات الصحيحة التي تسمح بالوصول الى نتائج علمية دقيقة وموثوقة.

  • أن يتوافق الموضوع المطلوب نشره مع اختصاص المجلة العلمية المحكمة، وأن يقدم البحث العلمي أفكار إبداعية وان تظهر فيه روح الابتكار، بالإضافة الى وجوب خلوه من أية أخطاء نحوية أو إملائية تخفف من قيمة الدراسة.

  • الالتزام بكل الشروط الخاصة التي تفرضها المجلات العلمية المحكمة، مثل أسبقية النشر ووجود ملخص للبحث وغيرها من الشروط.

  • على الباحث العلمي الذي أرسل أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية، أن يبقى متابع وعلى تواصل مع المجلة التي قد تطلب منه إجراء بعض التعديلات على دراسته لتقبل نشرها، ولكي يعرف موعد النشر إذا تمّ قبول النشر، أما في حال رفض النشر فعليه أن يعرف ما هي الأسباب ليتداركها في أبحاثه اللاحقة. 

  • تشترط معظم المجلات في أي أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية أن تكون بعدد محدد من الصفحات بحسب المجلة المراد النشر فيها، فقد يكون الشرط أن لا يزيد البحث عن عشرين او ثلاثين أو اربعين او خمسين صفحة على سبيل المثال، ولذلك يفترض على الباحث العلمي التأكد من أن دراسته مستوفية لهذا الشرط قبل تقديمه طلب الموافقة على النشر.

  • تحدد المجلات العلمية عادة تعليمات شكلية لكتابة البحث العلمي كأن تكون مساحة الهوامش ضمن حدود معينة، غالباً ما يتم تحديدها بين 2.5سم كحد أدنى أو 3سم كحد أعلى، مع تحديد حجم الخط بين 14 بالحد الادنى او 16 بالحد الاعلى، في نفس الوقت الذي يتم اختيار الحجم 20 فيه للعناوين الرئيسية كحد أعلى وحجم 18 كحد أعلى للعناوين الفرعية، مع كتابة العناوين الرئيسية والفرعية بخط عريض (B) فهو يلفت الانتباه أننا أمام عنوان رئيسي أو فرعي.

  • من الشروط الشكلية التي تطلبها المجلات العلمية المحكمة المعتمدة عادة أن يكتب البحث المكتوب باللغة العربية بخط  TRADITIONAL ARABICأو أن يكون بخط  SAMPLIFIED ARABIC.


افضل المجلات العلمية لنشر الابحاث

 

أهم المجلات العلمية المحكمة المعتمدة:

 

سنقدم للباحثين العلميين والطلاب الأعزاء في فقرتنا اللاحقة أهم المجلات ذات التصنيفات العالية واعتمادية ISI، التي يمكنهم الاعتماد عليها لينشروا أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية محكمة:

 

مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة  usrij :

 

تعتبر مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة إحدى أهم المجلات العلمية المحكمة المعتمدة في عالمنا العربي، فمنذ أن صدر عددها الأول في عام 2016 تمكنت من حجز مكانة كبيرة في المجتمع العلمي وترقت بالتصنيفات العالمية وحصلت على اعتمادية ISI.

تصدر مجلة usrij بشكل منتظم دوري شهري وباللغتين العربية والإنجليزية، وقد كان هدفها مساعدة الباحثين العلميين والطلاب من جميع دول العالم وخصوصاً العرب منهم، وذلك لنشر ما قاموا بإعداده من أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية، وذلك عندما تكون أصيلة ومنسجمة مع قواعد كتابة البحث العلمي الأكاديمي.

تتعدد الاختصاصات التي تنشر فيها مجلة الدراسات الجامعية للبحوث الشاملة ومنها: (التاريخ- العلوم التربوية- القانون- علم الاجتماع- الفلسفة- العلوم السياسية- العلوم الطبية- الإدارة- الطاقة المتجددة- العلوم الهندسية) ..وغيرها من الاختصاصات العلمية المتنوعة التي يمكن لأي شخص الاطلاع عليها بكل سهولة عبر زيارة الموقع الخاص بالمجلة على الشبكة العنكبوتية: https://usrij.com

 

المجلة الالكترونية الشاملة متعددة المعرفة MECSJ  :

 

صدرت المجلة لأول مرة في عام 2016 باللغة الإنجليزية فقط، واستمرت أعدادها بالصدور بهذه اللغة حتى عام 2018 عندما اضيفت اللغة العربية لتنشر المجلة منذ ذلك الوقت باللغتين العربية والإنجليزية.

تنشر المجلة الالكترونية الشاملة متعددة المعرفة بشكل دوري شهري، وهي تمتاز بأسعار النشر المناسبة والمدروسة التي لا ترهق كاهل الباحث العلمي، كما أن إجراءات التحكيم والنشر تتم فيها بسهولة وسرعة، لامتلاكها كادر كبير من الإداريين والمحكمين المختصين من مختلف المجالات العلمية.

هناك الكثير من الاختصاصات التي تنشر فيها مجلة MECSJ العلمية، ومنها العلوم الاجتماعية والطبية والطبيعية وفي الآداب وعلم الحاسوب والعلوم الإدارية والهندسية والاقتصادية وغيرها من المجالات، مما يسمح للباحث العلمي نشر أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية محكمة معتمدة ومتعددة الاختصاصات.

موقع المجلة الالكتروني:  www.mecsj.com

 

 

المجلة الالكترونية الشاملة متعددة التخصصات   EIMJ  :

 

تمكنت المجلة الالكترونية الشاملة متعددة التخصصات من خلال أعدادها الدورية الشهرية التي صدرت لأول مرة في عام 2017، من أن ترتقي بالتصنيف العلمي الدولي وحصلت على اعتمادية ISI

تقدم المجلة التي تصدر بكل من اللغتين العربية والإنجليزية للباحثين العلميين وخصوصاً العرب منهم خدمات تحكيم ونشر سريعة، وهذا ما يجعلها وجهة مثالية لأي أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية محكمة.

تتعدد الاختصاصات العلمية والأدبية والتربوية التي تنشر فيها مجلة EIMJ، ومنها العلوم الاسلامية والفقهية والعلوم الاجتماعية والتاريخية والعلوم الانسانية وعلوم الهندسة والطب والقانون وغيرها من المجالات العلمية المتنوعة. 

موقع المجلة الالكتروني: https://www.eimj.org/

 

وبذلك نكون قد تعرفنا على أهم المجلات العلمية المحكمة المعتمدة العربية، وعلى أهمية نشر الأبحاث العلمية في هذه المجلات بالنسبة للباحث والمجلة والقارئ، كما أننا عرضنا الشروط الموضوعية والشكلية لقبول أبحاث جاهزة للنشر في مجلة علمية محكمة.