طريقة التوثيق العلمي APA

طريقة التوثيق العلمي APA

طريقة التوثيق العلمي APA

طريقة التوثيق العلمي APA

 

يمكن تعريف مفهوم توثيق المراجع بأنه: "المحافظة على مجهودات الآخرين، من خلال الإشارة إلى مؤلف المصدر الذي تتم الاستعانة به عند أداء منهج البحث العلمي".

أهمية توثيق في كتابة البحث العلمي:

·  تُعدُّ المراجع والمصادر بمثابة الأوعية التي تتضمن كل المعارف والمعلومات التي يتطلع إليها الباحث؛ من أجل تنفيذ العمل الخاص به، وإثراء البحث العلمي بالأسلوب الموضوعي المنهجي السليم، وتتميز المراجع بإمكانية استنباط الإجابات المتعلقة بالأسئلة المطروحة من قبل الباحث العلمي عن طريقها، وتتميز المراجع بدقة الأفكار الخاصة بها في حالة قيام المؤلف بوضع المادة العلمية في المرجع بالجودة المطلوبة.

 

إعداد الأبحاث العلمية ونشرها

 

·  يُعتبر توثيق المراجع في كتابة البحث العلمي على درجة كبيرة من الأهمية، حيث إنه دلالة قوية على مصداقية وأمانة الباحث، نظرًا لإرجاعه للعديد من الأمور ونسبها إلى أصحابها الأصليين، ويُعدُّ ذلك من المعايير الإيجابية بالنسبة لتنفيذ البحث العلمي، ومن هذا المنطلق تم وضع العديد من الطرق من جانب المتخصصين فيما يتعلق بتوثيق المراجع في البحث العلمي، وتُعدُّ تلك النوعية من التبويبات وسيلة من أجل الرجوع إلى مواطن المصدر الأصلية؛ للحصول على معلومات إضافية عن موضوع البحث العلمي.

·  توثيق المراجع في مناهج البحث العلمي من أهم دعائم البحث العلمي، فهو الركيزة الأساسية التي يستند إليها الباحثون عند دراستهم لقضية أو ظاهرة ما، وهو حلقة الوصل بين ماضي الأمة العريق والتطورات المجتمعية في كل مفاصل المجتمع في الوقت الراهن، ويُعد توثيق المراجع هو الشاهد على نضال المنظمات والجماعات والحكومات التي تعاقبت عبر الحقب الزمنية المتعددة.

·  تتسم المصادر بالشمولية بالنسبة للمجال الذي يرغب الباحث في الاطلاع عليه، ومُعالجة الموضوع بشكل منظم ومنسق؛ نظرًا لإعدادها وفقًا لخطة مُحكمة، واحتوائها على كم كبير من المعلومات، ويساهم ذلك في سهولة اكتساب المعلومات بأقل وقت وجهد.

·  تتمثل أهمية توثيق مراجع البحث العلمي أيضًا في أن ذلك يعبر على مدى ما قام به الباحث العلمي من مجهودات في سبيل الحصول على البيانات والمعلومات المتعلقة بموضوع البحث، وكلما كان عدد المراجع أكثر دلَّ ذلك على مدى نهم الباحث واستطلاعه على كثير من الكتب والوثائق المتعلقة بمشكلة الدراسة أو فرضية الدراسة.

 

تفاصيل طريقة التوثيق العلمي APA:

وهي الطريقة التي يهتم بها الباحث في كتابة مراجع البحث العلمي، وفقًا للنسق المتبع لـ"جمعية علم النفس الأمريكية"، وهو ما يصطلح عليه باللفظ المختصر "APA"، وينقسم ذلك الأمر إلى شقين، الأول: التوثيق في مضمون البحث "توثيق المراجع في صفحات البحث"، والثاني: قائمة المراجع التي يتم تدوينها في آخر البحث العلمي، وسوف نوضح كل جزء كما يلي:

الشق الأول: التوثيق في مضمون البحث "توثيق المراجع في صفحات البحث":

ـ في حالة كون مرجع البحث العلمي مصدره مؤلف واحد:

مثال:

أوضح الشرقاوي (2016) أن التربية بالنسبة لذوي الاحتياجات الخاصة تشمل المعاقين فكريًّا.

 ـ في حالة كون مرجع البحث العلمي مصدره مؤلف واحد، ولكن جاء ذكره في آخر الجملة:

مثال:

إن التربية بالنسبة لذوي الاحتياجات الخاصة تشمل المُعاقين فكريًّا (الشرقاوي، 2016).

ـ في حالة كون مراجع البحث العلمي مصدرها مؤلفين جاء ذكرهما في أول الجملة:

مثال:

أوضح الشرقاوي والصباح (2016) أن التربية بالنسبة لذوي الاحتياجات الخاصة تشمل المُعاقين فكريًّا.

ـ في حالة كون مراجع البحث العلمي مصدرها مؤلفين جاء ذكرهما في آخر الجملة:

مثال:

إن التربية الخاصة بالنسبة لذوي الاحتياجات تشمل المُعاقين فكريًّا (الشرقاوي، الصباح، 2016).

ـ في حالة كون مراجع البحث العلمي مصدرها من مؤلفين حتى خمسة مؤلفين جاء ذكرهم في أول الجملة.

مثال:

أوضح الشرقاوي والصباح والخليفي (2016) أن التربية بالنسبة لذوي الاحتياجات الخاصة تشمل المُعاقين فكريًّا.

ـ في حالة كون مراجع البحث العلمي مصدرها من ثلاثة مؤلفين حتى خمسة مؤلفين جاء ذكرهم في آخر الجملة.

مثال:

إن التربية الخاصة بالنسبة لذوي الاحتياجات تشمل المُعاقين فكريًّا (الشرقاوي، الصباح، الخليفي، 2016).

ـ في حالة كون مراجع البحث العلمي مصدرها من ثلاثة مؤلفين حتى خمسة مؤلفين جاء ذكرهم للمرة الثانية في البحث العلمي في أول الجملة:

مثال:

أوضح الشرقاوي وآخرون (2016) أن التربية بالنسبة لذوي الاحتياجات الخاصة تشمل المُعاقين فكريًّا.

ـ في حالة كون مراجع البحث العلمي مصدرها من ثلاثة مؤلفين حتى خمسة مؤلفين جاء ذكرهم للمرة الثانية في البحث العلمي في آخر الجملة.

مثال:

إن التربية الخاصة بالنسبة لذوي الاحتياجات تشمل المُعاقين فكريًّا (الشرقاوي وآخرون، 2016).

ـ في حالة كون مرجع البحث العلمي مصدره منظمة أو شركة أو هيئة وجاء ذكرها في أول الجملة.

مثال:

أوضح جهاز التعبئة العامة للإحصاء (2002) أن عدد الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة في مصر بلغ أكثر من مئتي ألف طالب.

ـ في حالة كون مرجع البحث العلمي مصدره منظمة أو شركة أو هيئة وجاء ذكرها في آخر الجملة.

 

مثال:

بلغ عدد الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة أكثر من مئتي ألف طالب (جهاز التعبئة العامة للإحصاء، 2002).

ـ في حالة اقتباس نص يتكون من أقل من أربعين كلمة خلال صفات البحث، في حالة كون المرجع في أول الجملة.

مثال:

عرَّف سعيد الغرياني (1996) البحث العلمي بأنه: "الأسلوب المتبع في استخلاص الحقائق المتعلقة بالظواهر" (ص60).

ـ في حالة اقتباس نص يتكون من أقل من أربعين كلمة خلال صفات البحث، في حالة كون المرجع في آخر الجملة.

 

إعداد خطة البحث - المقترح البحثي

 

مثال:

 

البحث العلمي هو: "الأسلوب المتبع في استخلاص الحقائق المتعلقة بالظواهر" (سعيد الغرياني، 1996، ص60).

ـ في حالة اقتباس نص يتكون من أكثر من أربعين كلمة خلال صفحات البحث، في حالة كون المرجع في أول الجملة.

مثال:

عرَّف سعيد الغرياني (1996) البحث العلمي بكونه الأسلوب المتبع في استخلاص الحقائق المتعلقة بالظواهر، والهدف من ذلك هو الحصول على المعلومات، والقيام بدراستها، وبعد ذلك تحليلها، ومن ثم الوصول إلى النتائج التي يترتب عليها إيجاد الحلول المناسبة، ويجب أن يتطابق ذلك مع المعطيات التي تم طرحها في مقدمة منهج البحث العلمي (ص60).

ـ في حالة اقتباس نص يتكون من أكثر من أربعين كلمة خلال صفحات البحث، في حالة كون المرجع في آخر الجملة.

مثال:

البحث العلمي هو الأسلوب المتبع في استخلاص الحقائق المتعلقة بالظواهر، والهدف من ذلك هو الحصول على المعلومات، والقيام بدراستها، وبعد ذلك تحليلها، ومن ثم الوصول إلى النتائج التي يترتب عليها إيجاد الحلول المناسبة، ويجب أن يتطابق ذلك مع المعطيات التي تم طرحها في مقدمة منهج البحث العلمي (سعيد الغرياني، 1996، ص60).

 

الشق الثاني: قائمة المراجع التي يتم تدوينها آخر البحث العلمي:

هي عبارة عن تدوين المراجع التي تمت كتابتها في متن البحث في صفحة مستقلة بنهاية منهج البحث العلمي، ويتم ذلك وفقًا للطريقة التالية:

·      تتم كتابة مراجع البحث العلمي وفقًا للترتيب الأبجدي لاسم المؤلف.

·  في حالة وجود مراجع للبحث العلمي من مصادر باللغة العربية واللغة الأجنبية، نبدأ بكتابة المراجع المدونة باللغة العربية أولًا، ويليها المراجع الأجنبية.

·  يجب أن يتضمن المرجع اسم عائلة المؤلف ويتبع بفاصلة، ثم سنة النشر وتتبع بفاصلة، ثم كتابة الصفحة، ويوضع الجميع فيما بين قوسين ( ).

مثال:

مرجع بحث علمي باللغة العربية (إسماعيل، 2004، 14)، (عبد العاطي، 2003، 6).

مرجع بحث علمي باللغة الإنجليزية  (Christine,1994,15).

أهم الصفات التي يجب أن تتوافر في منهج البحث العلمي:

منهج البحث العلمي هو طلب لشيءٍ مبهم يستجدي همَّة الباحث؛ من أجل الحصول على البيانات والمعلومات، والقيام بفحصها من خلال الوسائل المُمنهجة، وبعد ذلك عملية التحليل والحصول على النتائج، ووضع الحلول المناسبة، ومن أبرز الصفات التي يجب أن تتوافر في منهج البحث العلمي ما يلي:

·  حسن اختيار موضوع البحث العلمي، ويتمثَّل ذلك في المشكلة أو الظاهرة التي يتمحور حولها البحث، ومن الضروري أن يناقش موضوع البحث قضيةً مهمةً.

·  يجب أن يكون البحث مخططًا له بشكل جيد، من خلال خطة البحث التي يضعها الباحث، مع وجود تناسق بين الأجزاء، وتسليط الضوء على الأجزاء التي تستحق ذلك، وذلك الأمر من شأنه أن يساعد الباحث العلمي في مُعالجة مشكلة البحث، وينبغي على الباحث العلمي أن يقوم بدراسة المشكلة أو الظاهرة موضوع منهج البحث العلمي بطريقة منظمة وهادئة، ويجب أن يتضمن ذلك بعض الأمور الجوهرية مثل: (الأهداف الرئيسية من البحث، والأفكار المطروحة من خلال البحث، توثيق مراجع البحث العلمي) ولا شكَّ أن التخطيط الجيد للبحث هو الذي يعطي الانطباع بأهمية البحث.

·  يُعتبر عنوان منهج البحث العلمي من الأمور التي ينبغي أن يهتم بها الباحث، حيث إن ذلك هو بداية ما يُطالعه القُرَّاء، أو المناقشون في حالة كون البحث العلمي مقدمًا للحصول على مرتبة علمية متقدمة مثل الماجستير أو الدكتوراه، لذا ينبغي أن يكون عنوانًا لائقًا ومُعبِّرًا عن متن الموضوع، وأن يلتمس القارئ من خلال العنوان أبعاد المشكلة وحدودها، ويجب أن لا يتضمن أي شيءٍ بعيدًا عن صلب الموضوع.

·  يجب على الباحث العلمي أن يستشعر أهمية البحث العلمي، ويُظهر ذلك من خلال وصف بعض الجوانب، وتوضيح مدى صحة بعض الأفكار والقوانين من عدمه، ويسد كل الثغرات المتعلقة بالمعلومات المُستقاة من المصادر، وأن يكشف النقاب عن بعض التفسيرات غير الصحيحة، وأن يقوم بتصحيح بعض المناهج السابقة بالحجة العلمية، وأن يقوم بإضافة أنماط علمية جديدة من شأنها أن تُطوِّر المجال الذي يتم دراسته من خلال البحث العلمي.

·  تُعتبر التبويبات الخاصة بموضوع منهج البحث العلمي من الأمور التي يجب أن يوليها الباحث الأهمية، لذا يجب أن تكون الفصول والأقسام واضحة المعالم، وغير مُبالغ في وضع الكثير من الأقسام الفرعية حتى لا يتخذ البحث منحى بعيدًا عن المشكلة الأساسية.

·  يجب أن يتضمَّن منهج البحث العلمي الدراسات السابقة بالنسبة لموضوع أو مشكلة البحث، ويقوم الباحث بدراستها بشكل نقدي بنَّاء.

·  تُعتبر التعريفات الخاصة بالمصطلحات العلمية على درجة كبيرة من الأهمية بالنسبة للبحث العلمي، وذلك من أجل تجنُّب الالتباس الذي قد يقع فيه القارئ بالنسبة لبعض المصطلحات المتشابهة.

·  تُعتبر الجدولة الزمنية للمراحل الخاصة بالبحث ذات أهمية خاصة؛ حتى لا يمر الوقت دون فائدة، لذا يجب على الباحث أن يحدد وقتًا زمنيًّا لكل مرحلة.

·  يجب أن يكون البحث سليمًا من الناحية الشكلية عن طريق مُراعاة سلامة العبارات والجُمل من أي أخطاء لغوية أو نحوية، وأن تكون المعاني والأفكار واضحة مع مُراعاة التلاحم فيما بينهما، كذلك صياغة العناوين الأساسية بشكل مناسب، ووضعها ضمن مراحل متسلسلة مع ضمان تدرج الأفكار وتطويرها في كل مبحث جديد، والبُعد عن التشابه في أفكار المباحث، مع التأكد من أن عملية الترقيم تمت بشكل سليم، وفي حالة الاستعانة ببعض الآيات القرآنية أو الأحاديث النبوية أو أي أقاويل مشهورة؛ ينبغي أن يكون ذلك مطابقًا للنصوص الأصلية، وفي النهاية على الباحث العلمي التأكُّد من أن جميع ما تم سرده في منهج البحث العلمي له علاقة بموضوع البحث.

 

 

يقدم موقع مبتعث للدراسات والاستشارات الاكاديمية العديد من الخدمات في رسائل الماجستير والدكتوراة لطلبة الدراسات العليا .. لطلب اي من هذه الخدمات اضغط هنا


ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك